عاجل

تقرأ الآن:

قادة العالم يجتمعون في إسطنبول من أجل إستراتيجية لمواجهة الأزمات الإنسانية


تركيا

قادة العالم يجتمعون في إسطنبول من أجل إستراتيجية لمواجهة الأزمات الإنسانية

مدينة إسطنبول التركية تحتضن لمدة يومين، ابتداء من الاثنين، مؤتمر القمة العالمي الأول للعمل الإنساني بمشاركة مائة وخمس وسبعين دولة وستة آلاف شخصية من أجل وضع لبنات إستراتيجية عالمية للتعاطي مع الأزمات الإنسانية.

المبادرة من تنظيم هيئة الأمم المتحدة تحت إشراف الأمين العام بان كي مون الذي يؤكد أن مائة وثلاثين مليون إنسانا عبْر العالم بحاجة اليوم إلى المساعدة، من بينهم ضحايا الحروب والتوترات السياسية والكوارث الطبيعية.

بان كي مون المطالَب بوضع خطة عمل بحلول سبتمبر/أيلول المقبل يقول:

“ أدعوكم إلى الالتزام بالعمل على تقليص عدد النازحين في العالم بالنصف بحلول العام ألفين وثلاثين وإيجاد حلول أفضل على المدى الطويل للاجئين والنازحين”.

التوترات المسلحة تقف وراء ثمانين بالمائة من الأزمات الإنسانية عالميًا في الظرف الحالي، ومن تبعاتها انتشار الأوبئة والامراض

وبلغت فاتورة الكوارث الطبيعية أكثر من ثلاثمائة مليار دولار حسب الامم المتحدة.

ميكل فْرانتي المغني الأمريكي يقول منوِّهًا بالدور التركي في المجال الإنساني:

“تركيا تحتضن مليونين وسبعمائة ألف لاجئ وتنفق عليهم عشرة مليارات سنويا، فيما لا يتلقى سوى أربعمائة وخمسين مليون دولار من المساعدات من دول أخرى. ومن المهم جدا أن نعي بالحاجات الإنسانية المتزايدة”.

مراسل يورونيوز من إسطنبول بورا بايراكْتار يقول عن هذا الحدث العالمي الأول من نوعه:

“الكوارث الطبيعية والحروب والتغيرات المناخية والجفاف تسببت للعالم في حدوث أكبر الأزمات الإنسانية المعاصِرة. المشاركون عبَّروا عن مواقفهم بغرض وضع خارطة طريق للمساعدات الإنسانية”.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

ميركيل تطالب إردوغان في إسطنبول بالاستجابة لشروط الاتحاد الأوروبي