عاجل

تقرأ الآن:

الطائرة المصرية: رئيس قطاع الطب الشرعي ينفي صحة المعلومات حول احتمال انفجار


العالم

الطائرة المصرية: رئيس قطاع الطب الشرعي ينفي صحة المعلومات حول احتمال انفجار

الدكتور هشام عبد الحميد رئيس قطاع الطب الشرعي وكبير الأطباء الشرعيين في مصر اكد، يوم الثلاثاء، عدم صحة المعلومات التي تشير الى احتمال وقوع انفجار على متن الطائرة المصرية المنكوبة.

وكانت مصادر مطلعة بلجنة التحقيق وطبيب شرعي لم تكشف هويته قد اعلنا ان اشلاء ضحايا الطائرة المصرية التي انتشلت يوم الاثنين تشير الى وقوع الانفجار دون وجود آثار لمتفجرات. وقد تم التوصل لهذا الاحتمال لصغير حجم الاشلاء.

اسباب كارثة الطائرة التي وقعت يوم الخميس خلال رحلتها من باريس الى القاهرة موجود، تبقى مجهولة لحين العثور على الصندوقين الاسودين وتحليلهما.

ويقول محققون فرنسيون إن الطائرة كانت أرسلت عدة إشارات استغاثة تشير إلى رصد دخان على متنها إضافة إلى أعطال محتملة أخرى في أجهزة الكمبيوتر قبيل اختفائها. ولم يتضح سبب هذا الدخان ولم يستبعد الخبراء وجود تخريب متعمد او عطل فني.

محقق حوادث الطيران في مصر هاني جلال صرح ان محتويات هذين الصندوقين سيتم تحليلها في مصر لدى العثور عليهما سليمين. اما في حال التلف فسيرسلان الى الخارج.

من جهته، رئيس الشركة المصرية الوطنية لخدمات الملاحة الجوية ايهاب محي الدين فقد اشار الى ان المسؤولين المصرين تمكنوا من رصد الطائرة لمدة دقيقة قبل تحطمها لكن محاولات الاتصال بها لم تُفلح.

وأضاف أنه لم يتم رصد أي شكل من أشكال الانحراف للطائرة وهذا ما يتعارض مع تصريح وزير الدفاع اليوناني.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

طهران: انتخاب آية الله المحافظ "أحمد جنتي" رئيسا لمجلس خبراء القيادة