عاجل

تقرأ الآن:

جائزة أميرة أسترياس 2016: الإنكليزية ماري بيرد تفوز بجائزة العلوم الاجتماعية


إسبانيا

جائزة أميرة أسترياس 2016: الإنكليزية ماري بيرد تفوز بجائزة العلوم الاجتماعية

من فندق ريكوكيسيا أوفييدو بإسبانيا تم الإعلان عن الفائز بجائزة أميرة أسترياس للعلوم الأجتماعية ل 2016 . لجنة التحكيم لهذه السنة التي ترأسها “كارمان إغلسياس كانو” نوهت بضرورة دمج التراث الكلاسيكي لإثراء المعارف في هذاالعالم.

للإشارة جائزة أميرة أسترياس كان إسمها حتى سنة 2014 جائزة أمير أستورياس، هي بمثابة جائزة نوبل في إسبانيا كما تعتبر من أهم وأكبر الجوائز التي تُقدم في أوروبا والعالم. .
هذا التشريف يُعتبر من أهم وأرفع الجوائز التي تُقدم بقصد مكافأة أصحاب العمل العلمي والتقني والإجتماعي وحتى الرياضي،كما تُمنح أيضا لفرق عمل أو لمؤسسات ذات صيت كبير تحقق أعمالا تعتبر قدوة للإنسانية. الجائزة عبارة عن شهادة وتمثال قام بتصميمه الفنان الإسباني خوان ميرو، سعره ما يقارب 50 ألف يورو.
لجنة التحكيم أعلنت أن الفائزهذه السنة بالجائزة في العلوم الإجتماعية هي الإنكليزية “ماري بيرد” من مواليد الأول من يناير من العام 1955 بمانش وانلوك بإنكلترا، أم لطفل واحد.والدتها كانت مديرة مدرسة ووالدها كان مهندس معماري
ماري بيرد متخرجة من جامعة كامبريدج، حاليا تشغل منصب أستاذة في الأدب الكلاسيكي في الجامعة التي تخرجت منها، هي أيضا مؤرخة ومختصة في القانون والأخلاق.
حضورها القوي في وسائل الإعلام البريطانية خصوصا على البي بي سي وترأسها للملحق الثقافي في جريدة التايمز كانا سببا في تتويجها بالجائزة.