عاجل

شجار كبير بين نحو مائتين من اللاجئين السودانيين والافغان في مخيم كاليه شمال فرنسا والمعروف باسم الغابة” يتسبب في اصابة 40 شخصا.

الشرطة الفرنسية التي اشارت إلى أن نحو 13 شخصا من المصابين تم نقلهم إلى مركز علاج في كاليه بينهم ثلاثة بجروح أكثر خطورة أكدت انها فتحت تحقيقا في الحادث.

وتسبب الشجار الذي لا تزال اسبابه مجهولة في اندلاع حريق صغير داخل المخيم الذي يعيش فيه أكثر من 4 الاف لاجئ على أمل الوصول إلى بريطانيا.

وغالبا مع تحدث توترات بين المهاجرين الذي ينتمون لجنسيات مختلفة، ووقعت العديد من الاشتباكات في المخيم الذي يقيم فيه لاجئون ومهاجرون من افغانستان والشرق الاوسط والسودان والقرن الافريقي.

وفي منتصف آذار/مارس الماضي جرح 19 مهاجرا في اشتباكات بين لاجئين افغان وسودانيين.