عاجل

تقرأ الآن:

السرعة : لويس هاملتون يفوز بالجائزة الكبر لمونتي كارلو


speed

السرعة : لويس هاملتون يفوز بالجائزة الكبر لمونتي كارلو

الصحفي برونو سوزا: أهلاً و مرحباً بكم في حصة السرعة. بثلاث انتصارات خلال الثلاث سنوات الأخيرة في مونتي كارلو ،و ريادة مريحة في البطولة العالمية، نيكو روزبيرغ كان المرشح المفضل في الجائزة الكبرى لموناكو. لكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن ، الألماني لم يكن مستعداً للفوز و اكتفى بالمركز السابع، في الواقع أن زميله لويس هاملتون هو الذي كان ينشد الفوز.

هاملتون يحقق الفوز غير المنتظر

البريطاني لويس هاملتون يفوز بأول سباق له لهذا الموسم في الجائزة الكبرى لموناكو ، و هذا بتفوقه على الاسترالي دانييل ركياردو على متن ريد بول.
هاملتون قاوم ريكاردو إلى النهاية في 78 دورة لسباق كان بطيئاً بسبب الامطار، و توقف هاملتون مرة واحدة فقط كي يغير عجلاته ، فيما ريكاردو توقف لمرتين ، و في الثانية فريقه لم يكن مستعداً.
منصة التتويج اتمها المكسيكي سيرجيو بيريز من (فوس إنديا )، الذي أدى سباقاً معتبراً و استطاع أن يتجاوز بطل العالم لمرتين سيباستيان فيتال على متن فيراري. هاملتون و بفضل فوزه الرابع و الأربعين في الفورمولا 1 يقلص الفارق بـ 24 نقطة عن نيكو روزبيرغ من مرسيدس رائد البطولة العالمية، و الذي رغم حلوله في المركز السابع إلا أنه يحتفظ بالريادة في الترتيب العام.

الصحفي برونو سوزا:الجائزة الكبرى لموناكو كانت دائماً هي واحدة من المنافسات التي لا يمكن التنبؤ فيها بالفائز. مع فائزين مثل أوليفييه بانيس و جارنو ترولي. في المقابل من ناحية الكوارث لا شيء يعادل سباق 1982.

فوز لم يكن في الحسبان

السباق كان يبدو عادياً ، ألان بروست كان يسعى للفوز بالفوز الثالث في الموسم، ثم مع القطرات الاولى للمطر، الفرنسي زاد من وتيرة سباقه، كي ينهي السباق قبل أن تزداد الأمطار و تتسبب في خسائر حقيقية، و فعلا كانت الخسائر. و مع بروست كان ريكاردو باتريسي الذي كان لديه بعض الصعوبات مع الحلبة المبتلة . ديديه بيروني كان في الامام لكنه افتقد إلى البنزين في آخر دورة . اندريا دي سيزاريس ضيع فرصة كي يصبح الرائد الجديد، فقد افتقد هو الآخر للغاز في سيارته، فيما ديريك دالي اضطر للانسجاب بسبب عطب في علبة السرعة. ريكاردو باتريسي تمكن من إعادة تشغيل سيارته ،و السير بها في منحدر إلى أن وصل إلى خط الوصول ، دون أن يعرف أنه فاز بأول سباق له في الفورمولا 1.

الصحفي برونو سوزا: من شوارع مونتي كارلو ، ننتقل إلى الكثبان الرملية في المغرب ، في نسخة جديدة من رالي مزورقة بالمغرب. الأرجنتيني كيفين بينافيديس كان الفائز، و نترككم مع أفضل الصور من المرحلة الأخيرة. سبيد تعود الأسبوع القادم ، إلى اللقاء.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

speed

السرعة: مصائب فاونتينو روسي الميكانيكية صارت فوائد لخورخي لورونزو في الجائزة الكبرى لإيطاليا