عاجل

تقرأ الآن:

نزوح آلاف العراقيين من الفلوجة المحاصرة من طرف القوات العراقية


العراق

نزوح آلاف العراقيين من الفلوجة المحاصرة من طرف القوات العراقية

من بين الخمسين ألف مدني العالقين في مدينة الفلوجة، غرب بغداد، حسب تقديرات عراقية إعلامية ورسمية، نحو اثني عشر ألفًا تمكنوا خلال أسبوعيْن من النزوح من هذه البقعة، الخاضعة للتنظيم المسمى “الدولة الإسلامية” منذ بداية العام ألفين وأربعة عشر، إلى جهات أكثر أمنًا والنجاة بأنفسهم تقول منظمات إنسانية دولية.

وقالت امرأة كانت ضمن جموع النازحين بمرارة:

“…كنا هاربين من “داعش” ونبحث عن مواقع الجيش لنسلم له أنفسنا…كنا مختبئين في بيوتنا ليل نهار خوفا من “داعش” حتى ما يقتلوننا ويذبحوننا. والآن، الحمد لله…الله حقق أمانينا ونجونا نحن وعائلاتنا…”.

نحو ألفي عائلة نازحة تلقت أمس السبت مساعدات غذائية من الصليب الأحمر العراقي بعد أن وُجهت إلى مراكز استقبال مؤقتة.

النزوح تفرضه العملية العسكرية التي تقوم بها القوات العراقية الحكومية منذ اثني عشر يوما لاسترجاع الفلوجة من التنظيم المسلح والتي تضع المدنيين في وضع شديد الخطورة وسط كماشة أحد طرفيها القوات العراقية والمليشيات التي تقتل على الهوية وقصف قوات التحالف الدولي جوًّا، والطرف الآخر تهديدات مقاتلي التنظيم المسلح.

بغداد تقول إنها أجلت اقتحام الفلوجة خشيةً على حياة المدنيين وتنتظر خروجهم منها لمواصلة عمليتها العسكرية، غير أن مصادر أخرى ترد هذا التأجيل للخسائر الكبيرة التي تكبدتها القوات العراقية خلال هذه العملية التي تدوم منذ نحو أسبوعيْن.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

للعام الثاني على التوالي جرحى اثر عاصاعقة تضرب مهرجان "روك آم رينج"الألماني