عاجل

عاجل

الشرطة التركية تعتقل 4 أشخاص يشتبه بتورطهم في تفجير حافلة الشرطة باسطمبول

الشرطة التركية تلقى القبض على أربعة أشخاص يشتبه بتورطهم في اعتداء بسيارة مفخخة في اسطنبول أدى إلى مقتل 11 شخصا من بينهم 7 من رجال الشرطة وأوقع 36…

تقرأ الآن:

الشرطة التركية تعتقل 4 أشخاص يشتبه بتورطهم في تفجير حافلة الشرطة باسطمبول

حجم النص Aa Aa

الشرطة التركية تلقى القبض على أربعة أشخاص يشتبه بتورطهم في اعتداء بسيارة مفخخة في اسطنبول أدى إلى مقتل 11 شخصا من بينهم 7 من رجال الشرطة وأوقع 36 جريحا.
الهجوم، الذي نتج عن انفجار عبوة ناسفة عن طريق جهاز للتحكم عن بعد، وقع أثناء مرور الحافلة بحي بايزيد المزدحم ساعة الذروة الصباحية . تركيا، تشهد في الفترة الأخيرة تنامي وتيرة العنف نتيجة التوتر في العلاقات بين أنقرة والانفصاليين الأكراد من جهة والصراع الذي تشهده سوريا من جهة آخرى.
الصور التي التقطت من موقع الحادث أظهرت حطام حافلة الشرطة المستهدفة ، كما ألحق الانفجار أضرارا بالعديد من السيارات وواجهات البنايات المجاورة.
وعقب الاعتداء أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان زيارة إلى مستشفى هسكي باسطنبول، وذلك للاطمئنان على أوضاع الذين أصيبوا خلال الهجوم.
الاعتداء الثالث الذي تشهده أكبر المدن التركية خلال ستة أشهر استهدف حي بيازيد القريب من العديد من المواقع السياحية، وهذا ما تسبب في ارتفاع درجة القلق والخوف سواء بين السكان أو السياح.

شاهد عيان تركي:
“بالطبع أشعر بالقلق لأن هذا الشارع يقصده الكثير من الناس للعمل كل يوم، المدنيون يموتون والشرطة أيضا يقتلون، أنا لا أعرف كيف سنوقف الإرهاب ونحن بحاجة إلى هذا.”

كريستيان كروس سائح ألماني:
“فكرنا على الفور بهجوم وتفجير قنبلة، الصوت المنبعث لم يكن صوت صاعقة أو طائرة ، وكان الأمر كذلك حين بدأت وسائل الإعلام تتحدث عن الحادث، نظرا للوضع الحالي في تركيا، كنا نحتمل وقوع اعتداءات من هذا النوع في أي وقت في اسطمبول.”

وبعد مرور ساعات عن الهجوم الدامي لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن التفجير، غير أن الرئيس التركي حمل مسؤوليته إلى متمردي حزب العمال الكردستاني، مؤكدا إصرار بلاده على مكافحة الإرهاب حتى النهاية.

مراسل يورونيوز من اسطمبول بورا بيراكتار:
هذا الهجوم الإرهابي يضرب اسطمبول من جديد، بعد حوالي شهرين ونصف من اعتداء مماثل، ما يؤكد التهديد الكبير الذي تعيشه المدينة، فيما تحاول الشرطة فهم من يقف وراء هذه الإعتداءات الإرهابية.”

دشن مغردون عرب هاشتاغ #اسطنبول للتعليق على الاعتداء