عاجل

بطل التراثلون العالمي غوميز يفوز بجائزة استورياس للرياضة

فرانشيسكو خافيير غوميز نويا هو الفائز هذا العام بجائزة اميرة استورياس عن فئة الرياضة.

تقرأ الآن:

بطل التراثلون العالمي غوميز يفوز بجائزة استورياس للرياضة

حجم النص Aa Aa

فرانشيسكو خافيير غوميز نويا هو الفائز هذا العام بجائزة اميرة
استورياس عن فئة الرياضة. وقد اعلن اسمه رئيس لجنة التحكيم أبيل
انتون رودريغز في فندق لا ريكونكيستا بمدينة افييدو عاصمة اقليم استورياس الاسباني.

اما سبب اختياره فيقول رئيس اللجنة “لجنة التحكيم قدرت عالياً جهده ومثابرته في تخطي الشدائد فهذا يدل على قوة هائلة كامنة داخله اضافة لروح التميز والنجاح في مسيرته”.

فرانشيسكو خافيير غوميز نويا في الثالثة والثلاثين من العمر. إنه بطل عالمي في رياضة الترياثلون. ولد في بازل في سويسرا من ابوين اسبانيين مهاجرين.

غوميز الذي كان يلعب كرة القدم ويمارس رياضة السباحة، تبين عام 2000، وبعد بعد نكسة صحية، انه يعاني من مشاكل في صمام القلب. فمُنع من متابعة الرياضة لكن ارادته وتصميمه دفعا به لمصارعة السلطات المعنية بالرياضة كي توافق على مشاركته في المنافسات الدولية. ولم يحصل على هذه الموافقة الا عام الفين وستة.

غوميز حصد خمسة القاب عالمية في الترياتلون ثلاثة منها جاء فيها بطلاً عالمياً (2008 و2010 و2012)، وحل ثالثاً عام 2014 وثانياً عام 2015. اضافة الى بطولة اوروبا ايضاً ثلاث مرات (2007 و2009 و2012)، والميدالية الفضية في دورة الالعاب الاولمبية الصيفية في لندن عام 2012. غوميز فاز ايضاً ببطولة “الرجل الحديدي” -ايرونمان 70.3 العالمية عام 2014.

غوميز سيتسلم جائزته كما غيره من الفائزين بجوائز استورياس، في حفل مهيب يقام في شهر تشرين الاول/اوكتوبر من كل عام على مسرح كامبوامور بمدينة اوفييدو عاصمة استورياس.

هذه الجائزة عبارة عن مبلغ مالي قيمته خمسمئة الف يورو مع شهادة وتمثال للنحات جوان ميرو.