عاجل

قتل أربعة أشخاص وأصيب خمسة آخرون بجروح في عملية إطلاق نار مساء الأربعاء في حي سارونا في تل أبيب بالقرب من مقر وزارة الدفاع الاسرائيلية. مصادر إعلامية أفادت أنّ العملية جرت مساء الأربعاء في وقت يشهد فيه حي سارونا المعروف بالمقاهي والمطاعم حركة كبيرة.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيمين ناتنياهو الذي عاد في صبيحة نفس اليوم من موسك انتقل إلى مكان العملية حيث صرّح قائلا:“أعتقد أنّنا تفادينا مجزرة كبيرة بفضل يقظة وردة فعل الناس وأعوان الأمن والشرطة، سوف نقوم باتخاذ كامل التدابير الضرورية لمهاجمة المعتدين وللدفاع عن من هم بحاجة للحماية.”

الشرطة وصفت العملية بالإرهابية قائلة إنّها تمكّنت من إلقاء القبض على منفذيها مؤكدة أنّهما فلسطنيان أبناء عمومة من منطقة الخليل في الضفة الغربية المحتلة.

قوات الشرطة قامت بتطويق المكان فيما تكفلت مصالح الإغاثة بنقل المصابين إلى مستشفى إيشيلوف حيث قدمت لهم الإسعافات الضرورية .

العملية وصفت بالأكثر دموية بعد موجة من العنف المتبادل بين الإسرائليين والفلسطنيين تستمر منذ تشرين الأول أكتوبر الماضي، موجة حتى الآن خلّفت مقتل 205 فلسطنيين و28 إسرائيليا .