عاجل

تقرأ الآن:

عنفٌ في مرسيليا بين مناصري المنتخب البريطاني لكرة القدم ونظرائهم الرُّوس


فرنسا

عنفٌ في مرسيليا بين مناصري المنتخب البريطاني لكرة القدم ونظرائهم الرُّوس

عنفٌ مساء الجمعة ولليوم الثاني على التوالي اندلع لنحو عشر دقائق حوالي الساعة السادسة والنصف مساء في محيط الميناء القديم في مدينة مرسيليا في جنوب فرنسا بين مناصرين والشرطة المحلية قبل يوم من المباراة المنتظَرة بين أنجلترا وروسيا في إطار كأس أوروبا 2016م.

عشرات المناصرين شاركوا في أعمال شغب، كانت من بينهم نسبة عالية من البريطانيين قبل أن يلتحق بهم مناصرون روس في أجواء عدائية بين الطرفين.

قوات مكافحة الشغب تدخلت بالقنابل المسيلة للدموع إثر تعرضها، حسب وكالة الأنباء الفرنسية، للرشق من طرف المناصرين بكل ما وقعت عليه أياديهم.

مسؤول الشرطة في المدينة قال إن قواته تدخلت للتفريق بين المناصرين البريطانيين والروس مؤكدا على عدم وقوع أحداث خطيرة، فيما اعتقلت الشرطة عددا من المشاغبين في مكان الحادث الذي تكثر فيه الحانات الإنجليزية.