عاجل

تقرأ الآن:

قصفٌ حكومي بالبراميل المتفجرة على داريا يعرقل توزيع المساعدات الإنسانية


فرنسا

قصفٌ حكومي بالبراميل المتفجرة على داريا يعرقل توزيع المساعدات الإنسانية

القوات الجوية التابعة للنظام السوري تقصف بعشرات البراميل المتفجرة مدينة داريا في ريف دمشق الغربي المُحاصَرة منذ ثلاثة أعوام، يقول المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارِض، مما يعرقل توزيع المساعدات الإنسانية التي تم إدخالها إليها ليل الخميس إلى الجمعة ووُضعتْ في مستودعات ريثما تُوزَّع على محتاجيها تحت إشراف الأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري.

تسع شاحنات محمَّلة بمواد غذائية وطبية دخلتْ داريا ليلا بعد إعلان المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستفان دي ميستورا موافقة دمشق على فتح ممرات آمنة لتمرير مساعدات إلى تسع عشرة منطقة محاصَرة، من بينها داريا ومضايا القريبتيْن من العاصمة السورية. وفيما يقول الهلال الاحمر السوري إن هذه المساعدات تكفي لمدة شهر، نُسِب إلى شهود عيان قولهم بعدم كفايتها لحاجات كل السكان.

دمشق وافقت مبدئيا على إدخال مساعدات إضافية نهاية الشهر الجاري لتكون ثالث قافلة مساعدات أولُها قبل عشرة أيام.

تُحاصر القوات الحكومية، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، نحو ثمانية آلاف مدني في داريا التي تبعد على دمشق بعشرة كيلومترات، فيما تتحدث الأمم المتحدة عن أربعة آلاف فقط.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

الادعاء العام الإسباني يطالب بـ: 19 عاما سجنا لصهر الملِك فيليبي