عاجل

ووري الملاكم الأسطوري محمد علي كلاي الثرى الجمعة في مسقط رأسه بمدينة لوفيل الأميركية.

الجثمان نقل عبر شوارع المدينة، ليتثنى لأكبر عدد من محبيه إلقاء نظرة الوداع. المودعون الذين وصل بعضهم من إفريقيا وآسيا هتفوا “علي علي“، كما هي العادة عندما كان يلعب في الحلبة.

الموكب سار بالقرب من النقاط الهامة في حياة البطل الأسمر، قبل أن يصل إلى مقبرة “كيف هيل” حيث تمت مراسم دفن خاصة.

التأبين العام أقيم بحضور زوجته لوني علي، وشخصيات عامة، أبرزها الرئيس الأسبق بيل كلينتون والممثل الكوميدي بيلي كريستال.

محمد علي الذي نشأ في مدينة كان يمنع على السود ارتياد أماكنها العامة، عاد اليوم ليدفن فيها كبطل لانظير له في العالم.