عاجل

تقرأ الآن:

منظمة "أطباء بلا حدود" ترفض أموال الاتحاد الأوروبي من الآن فصاعدًا


العالم

منظمة "أطباء بلا حدود" ترفض أموال الاتحاد الأوروبي من الآن فصاعدًا

منظمة “أطباء بلا حدود” تعلن أنها ترفض مستقبلا أيَّ تمويل يأتيها من الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه احتجاجًا على الاتفاق الذي وقَّعتْهُ مع تركيا لوقف سيل اللاجئين ومنع تقدمهم نحو أوروبا عبْر الأراضي التركية.

الاموال الأوروبية تُشكل ثمانيةً بالمائة من ميزانية المنظمة الإنسانية غير الحكومية، وهو ما يعادل ستة وخمسين مليون يورو وفق أرقام العام ألفين وخمسة عشر.

الأمين العام للمنظمة جيروم أوبريت قال في ندوة صحفية:

“اليوم، “أطباء بلا حدود” تندد بسياسات أوروبا الردعية الضارة والمحاولات المكثَّفة لدفع الناس ومآسيهم إلى بلدان أخرى. اتفاقية الاتحاد الأوروبي وتركيا تُعد الخطوة الأخيرة على درب طويل من السياسات المناقضة للقيم والمبادئ التي تدعو إلى توفير المساعدة”.

كما ترفض المنظمة المساهمة المالية النرويجية بسبب انخراطها في السياسة الاوروبية تجاه قضيتيْ اللجوء والهجرة.

المفوضية الأوروبية ردت الفعل بما يشبه الازدراء لهذه المنظمة حيث قال كبير الناطقين باسم المفوضية الأوروبية مارغاريتيس سْكِيناس إنها ليست على كل هذه الأهمية بالنسبة إليها:

““أطباء بلا حدود” ليست شريكا تنفيذيا للمساعدات الإنسانية للاتحاد الأوروبي. ولا هي قدمت أيَّ مطالب لتمويل نشاطاتها في تركيا. لذا، لن تتأثر أيٌّ من المساعدات الإنسانية الخاصة بحماية حياة اللاجئين في تركيا”.

منظمة “أطباء بلا حدود” التي تكفلت صحيا في أوروبا ومنطقة الحوض المتوسط بمائتي ألف شخص من مختلف شرائح الأعمار منذ بداية العام ألفين وخمسة عشر، تُساهم في عمليات إنقاذ المهاجرين على متن قوارب الموت، من بينهم مائة وأربعون الأربعاء الماضي، حوالي نصفهم نساء وأطفال.

المقال المقبل

العالم

فرنسا تكرم شرطيين قتلا في هجوم إرهابي