عاجل

تقرأ الآن:

قاضية سابقة تحدث ثورة في طريقة ترأسها لبلدية مدريد


انسايدر

قاضية سابقة تحدث ثورة في طريقة ترأسها لبلدية مدريد

In partnership with

*في مدريد، مانويلا كارمينا اصبحت عمدة مدريد، قبل عام، بدعم من حزب بوديموس والاشتراكيين على وجه الخصوص، انها نهاية لخمسة وعشرين عاما لادارة اليمين للبلدية. قاضية سابقة، في الثانية والسبعين من العمر، وصفت بأنها ساذجة من قبل خصومها، هي مثال لشخصية منبثقة من المجتمع المدني،
وصلت لمنصب بمسؤوليات كبيرة. بعد عام على انتخابها، تحاول تلبية توقعات منتخبيها . *

اليوم في مدريد، افتتاح مهرجان الكتاب، حدث من بين الأحداث الأكثر شعبية لهذا العام. شخصيات مهمة تأتي اليه مثل الملكة يتيسيا .

بعيدا عن البروتوكول، مانويلا كارمينا (72 عاما) رئيسة بلدية مدريد … الناس ينادونها باسمها الأول.

تم انتخابها في العام الماضي بدعم من حزب بوديموس، هذه القاضية السابقة هي شخصية بارزة من اليسار الإسباني الجديد. بقيت قريبة جدا من الناس، انها تؤمن بحرية تعبير الشعب.

مانويلا كارمينا ترفض بعض الامتيازات الممنوحة للمسؤولين المنتخبين. في اليوم التالي لانتخابها، فضلت التنقل بوسائل النقل العامة بدلا من سيارتها مع سائق. العاصمة الإسبانية كانت تدار من قبل “الحزب الشعبي” المحافظ منذ خمسة وعشرين عاماً، بعد فضائح الفساد، غيرت سياستها. اليوم التغيير جذري. عند مدخل مبنى البلدية، هناك لافتة ترحب بالاجئين

خلال سنة واحدة، تمكنت من تخفيض الدين العام للمدينة بنسبة 20٪ تقريباً، وأوقفت عمليات الإخلاء في الإسكان العام.

مانويلا كارمينا، عمدة مدريد:” شدة الأزمة الاقتصادية الناجمة عن فقاعة الإسكان أدت إلى طمس بعض الأحياء في وضع اقتصادي غير مستقر للغاية، خاصة في مناطق الجنوب الأكثر حرمانا. مهمتي هي إعادة دمج هذه الأحياء في المدينة، ليس لتحسين مستوى معيشتهم فقط بل لاستعادة كرامتهم أيضا . “

تحسين المستوى الاجتماعي هو قلب سياسة مانويلا كارمينا. ستون مليون يورو تم اطلاقها لتمويل مشروعات مقترحة من قبل المواطنين.

مانويلا كارمينا، عمدة مدريد:“هذا المشروع التعاوني مهم جداً، انه يهدف إلى تجديد العلاقات بين المواطنين والمال العام. إذا اراد سكان مدريد الحصول على مجمع رياضي جديد، مكان أو نصب وانهم هم الذين كانوا اصحاب المبادرة، أعتقد أنهم سيهتمون به أكثر من شيء فرض عليهم فرضاً “.

مقترحات المواطنين بلغت حوالي خمسة آلاف مقترح.

شباب متحمسون لرياضة الباركور التي تقتضي التنقل من نقطة إلى أخرى وتجاوز العقبات في الشوارع، في منطقة فاليكاس، واحدة من أفقر المناطق في المدينة، سيقومون بانشاء أول مركز تدريبي على هذه الرياضة بمساعدة البلدية. المركز سيستقبل خمسين شاباً. انطونيو غوميز، جمعية “Estarydurar“، يقول:“هنا حجم العقبات سيكون مختلفاً، لنتمكن من التدريب والقفز. قمنا باعداد ميزانية تقريبية بمساعدة فنيين في البلدية، سنحصل على 15 ألف يورو. انها المرة الأولى التي نحصل فيها على شيء خاص بنا، المرة الأولى التي استجابوا فيها لنا حقاً، انها ليست مجرد كلمات. “

هذا المشروع التشاركي هو الأول من نوعه في مدريد، مستوحى من مدن مثل نيويورك و ريكيافيك. الدفعة الأولى من الأموال في يناير / كانون الثاني.

هذه الليلة انها النجمة. صحيفة رئيسية في مدريد اختارتها سيدة العام … انها أول شخصية سياسية يسارية تحصل على هذه الجائزة . مانويلا كارمينا، عمدة مدريد:” في الواقع، ما يحدث غريب بعض الشيء، قبل عام كنت قاضية متقاعدة، كبيرة في السن، ودية نوعا ما، لكنني غير معروفة. بين ليلة وضحاها، حياتي أصبحت شفافة،
أحياناً، تحصل لي أشياء مضحكة. لنبق كما نحن، كما علينا أن نكون جميعا “.

مغني الراب الإسباني ايل لانكي، ملتزم سياساً.
في احد اشرطته، يهنأ نفسه بطريقته الخاصة بعدم استمرار اليمين في ادارة بلدية مدريد. كالكثير في الحي، صوت لمانويلا كارمينا ، لكن بعد مرور عام على الانتخابات، كان ينتظر المزيد منها.

مغني الراب ايل لانكي، يقول:“الأحياء تحتاج فريق كارمينا، يجب أن تعمل بعمق أكبر في الأماكن التي فيها إشكالية،حيث لا يزال هناك الاتجار بالمخدرات، والنساء يواصلن الكفاح اليومي حتى الموت لإنقاذ أطفالهن من هذه الآفة. لقد تحدثت عن هذا في خطاباتها.
أحيي التغيير، لكني أقول لك: كارمينا: تعالي وتجولي في الحي الذي أسكن فيه لمعرفة حالة الشوارع والقمامة، انتبهي لا ترتكزي على امجادك! “

مهما كان رأي منتقديها، مانويلا كارمينا تعرف أن هناك من له آمال ينتظر منها تحقيقها. تتذكر أنها كمحامية وقاضية، أمضت حياتها في حل النزاعات.

المقال المقبل

انسايدر

حركة"وقوفاً في الليل": سلطة المواطنين