عاجل

تقرأ الآن:

حركة الخمس نجوم الشعبوية تفوز ببلديتي روما وتورينو


إيطاليا

حركة الخمس نجوم الشعبوية تفوز ببلديتي روما وتورينو

حركة النجوم الخمس طرفا لا يستهان به في الحياة السياسية

سيدة على رأس روما

المرشحة الشعبوية فيرجينيا رادجي، القيادية في “حركة النجوم الخمس” تنتخب رئيسة لبلدية روما، لتصبح بذلك أول امراة في تاريخ البلاد تتبوأ رئاسة بلدية العاصمة الإيطالية. حركة “النجوم الخمس” التي يتزعمها بيبي غريللو تأسست عام الفين وتسعة، وأصبحت ثاني أكبر حزب بحصولها على خمسة وعشرين في المائة من الأصوات في تشريعيات ألفين وثلاثة عشر، وهي تحتسب خطواتها وتنسج شبكتها في الانتخابات المحلية من خلال التنديد ب“طبقة سياسية غير نظيفة”. رئيسة البلدية الشابة اعتبرت أنّ انتخابها على رأس بلدية روما يعتبر “لحظة تاريخية أساسية تشكل منعطفا: امرأة على رأس بلدية روما في زمن ما زالت فيه المساواة في الفرص حلما”. رادجي أضافت: “سوف نعمل على استعادة الشرعية والشفافية إلى المؤسسات بعد عشرين عاما من الاهمال وهيمنة السياسة السيئة والفساد المالي، الآن علينا العمل هناك الكثير من المشاكل”.

كيارا ابيندينو تفوز في تورينو

وفي تورينو فازت كيارا ابيندينو من حركة “النجوم الخمس” أيضا بخمسة وأربعين في المائة من الأصوات متقدمة على رئيس البلدية المحنك بيارو فاسينو الذي يعد من أهم شخصيات الحزب الديموقراطي. وكان فاسينو دان الدعوة التي أطلقها زعيم رابطة الشمال كاتيو سالفيتي، حليف الجبهة الوطنية الفرنسية، إلى التصويت لمرشحتي “حركة النجوم الخمس” لالحاق الهزيمة برينزي.

سالا يفوز ببلدية ميلانو

أما في ميلانو، العاصمة الاقتصادية للبلاد، فقد فاز جوزيبي سالا المفوض السابق للمعرض الدولي بحوالي اثنين وخمسين في المائة من الأصوات. جوزيبي سالا قال خلال مؤتمر صحفي: “الآن علينا أن نضطلع بدورنا، ونرقى إلى مستوى الوعود التي قدمناها لميلانو”.

لكن حزب رينزي، الحزب الديمقراطي، حافظ على مواقعه في بولونيا، المعقل التاريخي لليسار، ولم يصل حتى إلى الدورة الثانية في نابولي حيث اعيد انتخاب رئيس البلدية المنتهية ولايته لويجي دي ماجيستريس رجل اليسار الاستثنائي والعدو اللدود لرينزي. وقالت وزارة الداخلية ان نسبة المشاركة في هذه الانتخابات الجزئية التي كانت تشمل نحو تسعة ملايين ناخب في أكثر من مائة مدينة، تجاوزت بالكاد الخمسين في المائة بعدما كانت متدنية أصلا في الدورة الأولى.

رينزي واصلاحه الدستوري

هل سيستقيل رينزي؟

ويبدو ان شهر العسل بين ماتيو رينزي والناخبين الإيطاليين انتهى إذ أنّ تحليلا للنتائج على المستوى الوطني يشير إلى أنّ“حركة النجوم الخمس” غائبة عن نابولي وبولونيا وميلانو، واليمين مشتت في روما لكنه موحد في ميلانو. وحاول رئيس الحكومة لأسابيع التقليل من أهمية الاقتراع، مؤكدا ان الاستفتاء على اصلاحه الدستوري المقرر في تشرين الاول-اكتوبر هو “ام كل الانتخابات” السياسية. وقد وعد بالاستقالة في حال اخفاقه.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

65.3 مليون نازح: رقم قياسي جديد للاجئين حول العالم