عاجل

تقرأ الآن:

القيادة الذاتية ... محور رؤية بي إم دبليو لمستقبل السيارات


تكنولوجيا

القيادة الذاتية ... محور رؤية بي إم دبليو لمستقبل السيارات

In partnership with

منذ ثلاثينيات القرن الماضي، العديد من شركات صناعة السيارات الكبرى تعمل على تطوير سيارات تتمتع بقيادة ذاتية. واليوم شركة بي ام دبليو مالكة شركتي رولز رويس وميني تكشف النقاب عن رؤيتهما المسقبلية للسيارات في المائة سنة القادمة، احتفالاً بعيدها المائة في لندن، تحت عنوان “ميني فيجن نيكست 100”. النماذج المطروحة تبدو كمزيج من سيارة ومركبةٍ فضائيةٍ غريبة، وتجمع أساسيات تصاميم العلامتين التجاريتين ببعض الأفكار التكنولوجية المتطورة. ولكن تداول هذه المركبات يبعد عنا عقوداً من الزمن. فلماذا أنتجت هذه النماذج الآن؟ بيتر شوارتزنباور عضو مجلس إدارة شركة بي ام دبليو يقول: “لكي نتفادى عرضَ بعض الصور الجميلة لما نعتقد بأن المستقبل سيستحضره، عملنا على تطوير رؤيتنا لهذه السيارات، حيث قمنا بمزج كل ما نعتقد بأنه سيكون مهماً في المستقبل”.
من الخارج، احتفظت ميني بمظهرها الخاص والمألوف لدى عشاقها، أما من الداخل، تضم ​​مجموعة واسعة ومميزة من مزايا الذكاء الاصطناعي. إذ يمكنها تخزين جدول أعمال سائقها، وما يفضله، فضلاً عن أنه يمكنها تغيير لون السقف والإضاءة الداخلية وفقاً لمزاج المالك. ويقول آندرز وارمينغ رئيس قسم التصميم في شركة ميني: “الميزة الرئيسية لمفهوم “ميني فيجن نيكست 100” هو، نسب ميني النموذجية. هذا يعني أن هذه البصمة صغيرة في المناطق الحضرية من شأنها أن تأخذك إلى أضيق الشوارع بفضل طرازها العريق. فضلاً عن أنها ستوصلك في الوقت المحدد لأن هذه السيارة ستكون متناغمة بالكامل مع حياتك، ومع تقويمك اليومي. ستقلك إلى أي مكان في الوقت الذي تريد”
شركة رولز رويس كشفت عما تدعوه “مفهوم السيارة المطلق“، وهو نظرة نادرة إلى رؤية صانع السيارات الفاخرة لمستقبل السيارات. رولز رويس “103EX” نموذج يتنبأ بما ستأول إليه حال السيارات في الربع قرن المقبل. الذكاء الاصطناعي هو محور هذا التصميم، الذي سيتمتع العملاء الأثرياء فيه من خدمة القيادة الذاتية. إذ تم استبدال السائق فيها بنظام رقمي يسمى “إليانور”. ويقول جايلز تايلور، مدير التصميم لشركة رولز رويس: “رولز رويس معروفة بهيكلها، وكونها من أكثر السيارات رفاهية وأبهظها ثمناً، نظراً للمواد المستخدمة في صناعتها، كالحرير مثالاً. في رؤيتنا المستقبلبة لهذه السيارة حافظنا على تلك الميزات بمجملها. أما التعديل الذي قمنا به فيها لتواكب المستقبل هو تحقيق الاندماج الرقمي. وهكذا بدأنا بإدخال الذكاء الاصطناعي عليها، ليصبح العنصر الرئيسي الذي تتمتع به هو ميزة القيادة الذاتية. ستقود السيارة نفسها بنفسها، وسيتقاعد السائق الخاص للرولز رويس أخيراً. وهكذا تمت إزالة مقعده ليصبح للمالك الآن منظر مثالي في الجزء الأمامي من السيارة. ستتنبأ السيارة بكل ما ترغب به”.
نماذج “ميني فيجن نيكست 100” لرولز رويس وميني بي إم دبليو، متواجدة حالياً في معرض مستقبل مجموعة بي إم دبليو، آيكونيك ايمبلس، في صالة راوند هاوس في لندن. المعرض يستمر بين الفترة الممتدة من الثامن عشر إلى غاية السادس والعشرين من يونيو/حزيران الحالي.

اختيار المحرر

المقال المقبل

تكنولوجيا

تقنيات الواقع الافتراضي، نجمة معرض الترفيه الإلكتروني في لوس أنجلس