عاجل

تقرأ الآن:

الإستفتاء البريطاني أبرز الإهتمامات الأوروبية لهذا اليوم، الحادي والعشرين من حزيران يونيو 2016


مكتب بروكسل

الإستفتاء البريطاني أبرز الإهتمامات الأوروبية لهذا اليوم، الحادي والعشرين من حزيران يونيو 2016

هل على المملكة المتحدة أن تبقى ضمن الإتحاد الأوروبي أم عليها أن تغادره؟ هذا هو السؤال الذي سيجيب عليه الناخبون البريطانيون يوم الخميس. المؤيدون لبقاء المملكة المتحدة داخل الإتحاد الأوروبي يحذرون من العواقب الإقتصادية في حال انفصالها عن الإتحاد، غير أن دولاً أوروبية أخرى منها بلجيكا وهولندا وإيرلندا قد تتأثر بخروج المملكة المتحدة أيضاً، فهذه الدول تربطها علاقة إقتصادية وتجارية وثيقة مع المملكة المتحدة، ويجدر في هذا الصدد ذكر مرفأ روتردام، أكبر مرفأ تجاري في أوروبا. وإن كان الإستفتاء في بريطاينا هو شغل شاغل الصحافة
والإعلام الأوروبي في هذه الأيام، فمن الجدير ذكره أن اليونان مرت منذ سنة بالتمام في مرحلة حساسة جداً، فكانت على وشك الخروج من منطقة اليورو لولا توافق اللحظة الأخيرة بين أثينا ودائنيها.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

مكتب بروكسل

سفراء دول الإتحاد الأوروبي يقترحون تمديد العقوبات الأوروبية الإقتصادية ضد روسيا