عاجل

تقرأ الآن:

حالة من الصدمة تتملك بعدد من المسافرين إثر اعتداءات اسطنبول


تركيا

حالة من الصدمة تتملك بعدد من المسافرين إثر اعتداءات اسطنبول

حالة من الصدمة وشعور من الحزن أعرب عنه مسافرون ترامنت رحلاتهم الجوية مع الاعتداءات الانتحارية التي أدت إلى أكثر من أريعن قتيلا في مطار اتاتورك في اسطنبول يوم الثلاثاء

ويقول مسافر ذاهب من اسطنبول إلى نيويورك: لا يمكنني أن أصدق ما حدث، لا أكاد أصدق أنني على قيد الحياة؟ تصور لو أن الرحلة تأجلت ساعتين لكنا في قلب ما حدث، وبرؤية الصور فقد كنا هناك تماما. هذا مرعب وأمر لا يمكن تصوره، ولا تعليق حقيقة. لقد حدث مثل هذا الحادث في بروكسل والآن في اسطنبول، إنني لا أستطيع أن أسافر مستقبلا، أشعر بالخوف وكل مسافر عبر الجو لديه الشعور نفسه، ونحن محظوظون ان نجونا

ويقول مسافر وصل لتوه إلى مطار نيويورك قادما من اسطنبول: سعمت بالحادث عبر الانترنت عندما كنت على متن الطائرة، هذا مثير للجنون ومحزن، فقد كنت هناك قبل ساعات قليلة وكنت في مثل مكان الانطلاق ذلك، هذا محزن وتعازي لأهالي الضحايا

ويقول مسافر ثان وصل إلى نيويورك قادما من اسطنبول أيضا: كنا نحث الخطى منذ كنا في برشلونة للوصول إلى اسطنبول ووصل متأخرين بعض الشيء وكدنا نفوت على أنفسنا الرحلة وانتابنا غضب لأجل ذلك، وبعدها سمعنا الأخبار، والآن نحن سعداء أن عدنا إلى بلدنا

ويقول مسافر آخر من نيويورك إلى اسطنبول: لقد مررنا بنقطتي تفتيش إضافيتين للوصول إلى بوابة الذهاب، فقد مررنا من أجهزة استشعار معدنية وكذلك تم تمرير حقائبنا، وتم التثبت من جوازات سفرنا، وبدا أن الاجراءات الأمنية كانت جيدة

وكان يوجد من بين القتلى ثلاثة عشر أجنبيا، في هجوم يحمل على ما يبدو بصمات تنظيم داعش

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

البريكسيت: وضع إيرلندا الشمالية