عاجل

تقرأ الآن:

مقتل مُستوطِنةٍ مراهقةٍ طعناً داخل منزلها، والحراس يقتلون المهاجم الفلسطيني


إسرائيل

مقتل مُستوطِنةٍ مراهقةٍ طعناً داخل منزلها، والحراس يقتلون المهاجم الفلسطيني

قتلت فتاة إسرائيلية تبلغ من العمر 13 عاماً، متأثرة بجراحها بعد أن طعنها شاب فلسطيني تسلل إلى منزلها في مستوطنة كريات أربع داخل الضفة الغربية المحتلة.

حراس المستوطنة قاموا بقتل المهاجم. وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إنه يدعى محمد ناصر الطرايرة، وعمره 19 سنة، وإنه من بلدة بني نعيم القريبة من الخليل.

الضحية الإسرائيلية ترتبط بقرابة بعيدة مع وزير الزراعة الإسرائيلي يوري أريل الذي قال من مكان الحادث : “انتقام الله لله، وانتقامنا سيكون باستمرار بناء المستوطنات على هذه الأرض.”

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قال إن منزل المهاجم القتيل سيهدم وستلغى تصاريح عمل أقاربه داخل إسرائيل.

مصادر أمنية فلسطينية قالت إن الجيش اعتقال والد الشاب الفلسطيني، وأغلقت مداخل قريته، بني نعيم.

العنف المتصاعد منذ الخريف الماضي في الأراضي المحتلة وإسرائيل أسفر عن مقتل نحو ثلاثين إسرائيلياً و مئتي فلسطيني.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

التنافس على خلافة كاميرون