عاجل

عاجل

منظمة العفو الدولية تتهم فصائل معارِضة مسلحة في سوريا بارتكاب "جرائم حرب"

اتهمت منظمة العفو الدولية فصائل مقاتلة معارضة في محافظتي حلب و إدلب في سوريا بارتكاب “جرائم حرب“، من خطف وتعذيب وقتل خارج إطار القانون.

تقرأ الآن:

منظمة العفو الدولية تتهم فصائل معارِضة مسلحة في سوريا بارتكاب "جرائم حرب"

حجم النص Aa Aa

اتهمت منظمة العفو الدولية فصائل مقاتلة معارضة في محافظتي حلب و إدلب في سوريا بارتكاب “جرائم حرب“، من خطف وتعذيب وقتل خارج إطار القانون.

التقرير استند إلى شهادات نحو 70 شخصاً يعيشون ويعملون في المناطق التي تسيطر عليها فصائل معارضة في حلب وإدلب.

عن التقرير قال فيليب لوثر، مدير منظمة العفو الدولية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا : “لقد وثقنا انتهاكات خمس مجموعات في هذا التقرير. الجبهة الشامية، وحركة نور الدين الزنكي، والفرقة الـ16، المتواجدة في حلب، والمشاركة جميعها في غرفة عمليات فتح حلب. بالإضافة إلى جبهة النصرة و أحرار الشام في إدلب، المنضويين في تحالف جيش الفتح.”

لوثر قال إنه بعد إخراج النظام السوري من تلك المناطق، بدأت بعض الفصائل المقاتلة بإعادة إنتاج الانتهاكات والجرائم التي كان يمارسها النظام.

فيليب لوثر، مدير منظمة العفو الدولية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا : “المستهدفون من قبل المجموعات المعارضة المسلحة، قد يكونون نشطاء إعلاميين وسياسيين، أو صحافيين، أوعمالاً في مجال الإغاثة. وفي بعض الحالات أطفالاً.”

بحسب التقرير، يعتقد أن بعض تلك الفصائل المقاتلة يحظى بدعم دول “مثل قطر والسعودية وتركيا والولايات المتحدة”.

في الختام، أوصى التقرير القائمين على محادثات السلام في جنيف بوضع حدّ “للاعتقالات التي تقوم بها القوات الحكومية” و “عمليات الاختطاف التي تمارسها المجموعات المسلحة”.