عاجل

قتل شخصان، أحدهما ضابط شرطة، وأصيب آخرون بجروح في انفجار وقع خلال تجمع لأداء صلاة عيد الفطر في شمال بنغلاديش.

وسائل الإعلام المحلية أوردت أن الهجوم يشنه متطرفون، ومايزال مستمراً بالقرب من ساحة للصلاة كان قد تجمع فيها مئتا ألف شخص في منطقة كيشوريغانج.

هذا الاعتداء يأتي بعد أيام على مقتل عشرين رهينة في العاصمة دكا، في هجوم على مقهى تبناه تنظيم مايسمى بالدولة الإسلامية.

التنظيم المتطرف كان قد توعّد في شريط مصور بتنفيذ المزيد من الهجمات ببنغلاديش، وبأن ماجرى في دكا ليس إلا نقطة في بحر من الدم.