عاجل

عاجل

الناتو يوافق على تقديم حزمة مساعدات لكييف

من بين القرارات التي اتخذت خلال قمة حلف شمال الأطلسي إلى جانب تعزيز التواجد العسكري للحلف في الحدود الشرقية، قرار دعم أوكرانيا والتعاون معها، الناتو وافق على برنامج دعم شامل يرتكز على تقديم المشورة

تقرأ الآن:

الناتو يوافق على تقديم حزمة مساعدات لكييف

حجم النص Aa Aa

من بين القرارات التي اتخذت خلال قمة حلف شمال الأطلسي إلى جانب تعزيز التواجد العسكري للحلف في الحدود الشرقية، قرار دعم أوكرانيا والتعاون معها، الناتو وافق على برنامج دعم شامل يرتكز على تقديم المشورة والمساعدة، لجعل مؤسسات الدفاع الأوكرانية
أكثر فعالية وكفاءة. وقد أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ عن هذه المساعدات بعد اجتماع لجنة الحلف -أوكرانيا والذي شارك فيه الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو.

عملية التنسيق مع الناتو بشأن هذا البرنامج تشرف عليها نائبة رئيس الوزراء المكلفة بالعلاقات مع الناتو والإتحاد الأوروبي

إيفانا كليمبوتش تسانسداس والتي قالت :” هي خطوة من بين الخطوات في طريق استكمال معايير “الناتو” في بلادنا، ومعايير الناتو في القوات المسلحة، في مجالات الأمن و الدفاع، و التي ستجعلنا أقوى وتمكننا من مواصلة الدفاع عن بلادنا، فهمنا أنه على بلادنا للأسف أن تكون مستعدة لهذا الامر يوميا.”

وقال أحد المحللين الروس في هذا السياق إن روسيا تراقب عن كثب أي اتصال بين اوكرانيا و حلف شمال الأطلسي

ألكسندر غولتز محلل سياسي روسي :” روسيا، من منطلق موقفها الرسمي، تنظر بمنتهى الشك والحذر إلى كل اتصال بين اكرانيا حلف شمال الأطلسي،، روسيا تشك بدون خلفية ملموسة في أن اوكرانيا تسعى في وقت ما أو من ناحية ما إلى أن تصبح عضوا في الناتو، و حزمة المساعدات هذه هي استمرارية لإجراءات تم اطلاقها في القمة السابقة في ويلز، ولم تحدث تغيرات كبيرة.

وقال اندريه بيكتوف،موفد يورونيوز إلى قمة حلف شمال الأطلسي في وارسو: “الرئيس الأوكراني بترو بورشنكو ناقش مع نظرائه الغربيين، الأوضاع في شرق أوكرانيا ومن الواضح أن المضي قدما في مسار منيسك يتطلب مشاركة روسيا، لكن الرئيس فخور على خلفية أن الناتو لم يقدم إلى أي شريك من شركائه حزمة مساعدات عريضة بهذا الشكل، مثلما وعد به كييف، وذلك إلى جانب الدعم السياسي.”