عاجل

تقرأ الآن:

تحديات كبيرة أمام تيريزا ماي على رأس الحكومة


المملكة المتحدة

تحديات كبيرة أمام تيريزا ماي على رأس الحكومة

تيريزا ماي تسير بخطا ثابتة نحو 10 داونينغ ستريت حيث ستتولى هذا الأربعاء رئاسة الحكومة البريطانية خلفا لديفيد كاميرون، وزيرة الداخلية سابقا ستشرف على خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

وبالإضافة إلى هذا الملف الشائك ماي ستحاول قيادة الحزب المحافظ نحو الوفاق بعد عاصفة الخلافات التي أثارها “البريكسيت” بين عدد من إطاراته.

كريس غرايلينغ، رئيس مجلس النواب البريطاني، قال:“سوف تكون على دراية تامة بضرورة توحيد الحزب، كما أعتقد أنّها ستحرص على تشكيل فريق سيقوم بأشياء جيدة لهذا البلد، هذا التحدي غير سهل، ولكن هذا ما يجب عليك فعله كرئيس للوزراء، أنا واثق أنّنا سنرى هذا في غضون يومين عندما ستشرف على رئاسة الوزراء، وبالطبع لا يمكن أن يكون هناك تعديل وزاري حتى يتولى رئيس الوزراء منصبه بشكل رسمي.”

ديفيد كاميرون الذي تولى رئاسة الوزراء منذ مايو/أيار ألفين وعشرة سيقدم استقالته الأربعاء الى الملكة إليزابيث الثانية بعد آخر لقاء أسبوعي يجيب خلاله على أسئلة نواب مجلس العموم في الصباح.

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل طالبت مجددا من لندن توضيح علاقاتها المستقبلية مع الاتحاد الأوروبي.

أنجيلا ميركل، المستشارة الألمانية، قالت:“مهمة رئيسة الوزراء الجديدة التي ستشكل حكومتها قريبا ستكون متعلقة بتوضيح نوع العلاقة التي ترغب بريطانيا في إقامتها مع الاتحاد الأوروبي … ألمانيا تصدر ثمانمائة ألف سيارة سنويا نحو بريطانيا، هذا يعني أنّ لكل الدول الأخرى في الاتحاد نفس الهدف، بالتالي سوف نشرع في المفاوضات معا لكي تكون الآثار طفيفة على الجميع.”

ميركل أكّدت أنّ الدخول الحر في السوق الأوروبية مرهون بعدة شروط أهمها حرية تنقل الأشخاص، مسألة كانت محور المد والجزر خلال الحملة الشرسة لاستفتاء خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.