عاجل

بعد التنديد باعتداء باتون روج الذي استهدف قوات الشرطة والذي وصفه بأنّه “عمل جبان” الرئيس الأمريكي باراك أوباما يحث الأمريكيين على عدم الغوص في منطق الإقتتال مؤكدا في السياق عينه أنّه لا شيء يبرر مثل هذا العنف.

باراك أوباما، الرئيس الأمريكي في تصريح أدلى به الأحد من البيت الأبيض بواشنطن، قال:“قبل خمسة أيام سافرت إلى دالاس للمشاركة في مراسيم تأبين ضباط قتلوا هناك، قلت إنّ هذا القاتل لن يكون آخر شخص يحاول أن يجعلنا ننقلب على بعضنا البعض، وهذا ينطبق أيضا على نية قاتل اليوم، يبقى علينا الحرص على عدم نجاحهم في ذلك.”

ومن جهته حاكم ولاية لويزيانا، جون بيل إيدواردز استنكر بشدة الإعتداء المسلح داعيا إلى نبذ العنف وتفضيل لغة الحوار بين الجميع كما تبين في تصريحه:“بكل بساطة لا مكان للمزيد من العنف، إنّه لا يساعد أحد، كما أنّه لا يساهم في الحوار ولا يشكل حلا للظلم إن كان مفترضا أو حقيقيا، إنّه ظلم في حدّ ذاته.”

الاعتداء يأتي في ظرف حساس تعرف فيه باتون روج عاصمة ولاية لويزيانا أجواءا متوترة إثرمقتل شاب أسود برصاص الشرطة مطلع الشهر الجاري.