عاجل

للشهر الثامن عشر على التوالي سجلت المصارف الاسبانية في ايار/ مايو
الماضي، تراجعاً في ديونها المتعثرة.

هذه الديون التي كانت نسبتها 11.4% في المئة قبل عام، وصلت الى 9.8% .

بعد الازمة المالية العالمية عام 2008 التي تسببت بانهيار القطاع المصرفي في اوروبا اضافة للركود الاقتصادي، قامت الحكومة الاسبانية قبل ثلاثة اعوام باعادة هيكلة مصارفها سعياً للقضاء على هذه الديون المعدومة.

ومعالجة هذه الديون هي الهدف الرئيسي للمصرف المركزي الأوروبي لهذا العام في ايطاليا كي تتبع اسبانيا.