عاجل

تقرأ الآن:

التدابير الأمنية المشددة تواكب التحضيرات الرسمية و الشعبية بمناسبة العيد الوطني البلجيكي الذي يصادف في الواحد و العشرين من شهر تموز يوليو


مكتب بروكسل

التدابير الأمنية المشددة تواكب التحضيرات الرسمية و الشعبية بمناسبة العيد الوطني البلجيكي الذي يصادف في الواحد و العشرين من شهر تموز يوليو

ALL VIEWS

نقرة للبحث

وسط العاصمة البلجيكية تسوده التدابير الأمنية المشددة المواكبة للتحضيرات الرسمية و الشعبية بمناسبة العيد الوطني البلجيكي الذي يصادف في الواحد و العشرين من شهر تموز يوليو. حول هذه الإجراءات المنية المشددة تحدث الى يورونيوز غيدو فان ويمرش Guido Van Wymersch المسؤول عن شرطة وسط العاصمة البلجيكية : ليس بسبب الخوف و لا لأجل تغيير عاداتنا لكن يجب أخذ العبر مما حصل. الطرقات المؤدية لأماكن الإحتفالات مقفلة بجواجز اسمنتية كي لا تتمكن شاحنة من الوصول الى حيث لا يجب”. الإحتفالات بالعيد الوطني البلجيكي لا تتم فقط بواسطة عرض عسكري بل هي ايضا ترفيهية تتخللها حفلات موسيقية و عروض و العاب تستمر طوال هذا الخميس . بدأنا التحضيرات بكل تروٍ و الأجواء المتوقعة جيدة” قال أحد المشاركين بالإحتفالات و قال آخر: “كل شيء يتم بصورة جيدة حتى الآن و الإستعدادات قائمة العسكريون منتشرون بغية تأمين الأمن فلا قلق”. العرض العسكري قرب القصر الملكي البلجيكي سيحضره الملك فيليب للسنة الثالثة على التوالي فبلجيكا تحتفل بعيدها الوطني في ذكراه المئة و الخامسة و التسعين .

ALL VIEWS

نقرة للبحث

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

مكتب بروكسل

المفوضية الأوروبية تسعى لتحسين شروط العمل للعاملين خارج اوطانهم