عاجل

عاجل

محكمة التحكيم الرياضي ترفض طعون الرياضيين الروس

محكمة التحكيم الرياضي رفضت هذا الخميس طعون اللجنة الأولمبية الروسية و67 رياضي روسي ضد قرار تعليق مشاركتهم في الألعاب الأولمبية بريو دي جانييرو بسبب المنشطات.

تقرأ الآن:

محكمة التحكيم الرياضي ترفض طعون الرياضيين الروس

حجم النص Aa Aa

محكمة التحكيم الرياضي رفضت هذا الخميس طعون اللجنة الأولمبية الروسية و67 رياضي روسي ضد قرار تعليق مشاركتهم في الألعاب الأولمبية بريو دي جانييرو بسبب المنشطات. هذا القرار ليس إلزامياً وحدها اللجنة الاولمبية الدولية التي يمكنها إصدار القرار النهائي. و يأتي قبل أسبوعين من بداية الألعاب.

ماتيو ريب الامين العام لمحكمة التحكيم الرياضي يقول:
“ في رأي محكمة التحكيم الرياضي، بما أن الاتحاد الروسي لألعاب القوى موقوف، فمن المفروض أن هؤلاء الرياضيين لايحق لهم المنافسة في ريو. و لكن مرة أخرى اللجنة الاولمبية الدولية لم تكن طرفاً في التحكيم ، لذا فقرارنا ليس ملزماً لللجنة الأولمبية لألعاب القوى.”

موسكو من جهتها لم تتردد في التنديد باستخدام الرياضة لأغراض سياسية، و يسود الاعتقاد في روسيا أن الامر مدبر، فقبل صدور تقرير ماكلارن دعت كل من وكالة مكافحة المنشطات الأمريكية و الكندية لإقصاء روسيا نهائيا من المشاركة في الالعاب الاولمبية.

فيتالي موتكو ، وزير الرياضة الروسي يقول:
“ على العموم للأسف ، علينا أن نعترف بأن محكمة التحكيم الرياضي قد اتخذت القرار. أعتقد أن هذا القرار ، بالتأكيد، ينتهك حقوق الرياضيين النظاف و الصادقين ، و بالتأكيد هذا يخلق سابقة في المسؤولية الجماعية.”

بدوره الرياضي و العداء الجمايكي يوسين بولت أوضح خلال ندوة صحفية أن الردع فيما يخص تعاطي المنشطات من شأنه أن يطهر الرياضة.

يوسين بولت المتسابق الجمايكي يقول:
“ إذا كنت تغش و تشعر بأن الأمر دائماً جيد، فهذه رسالة جيدة لإظهار أنه عندما تغش فإنك تخرق القوانين ، لذا فهناك إجراءات جدية ستتخذ ضدك، و هذا سيبث الذعر لدى الكثيرين، كذلك إرسال رسالة قوية بأن الرياضة هي جدية و هناك إرادة لتطهيرها،هذه هي وجهة نظري بالتأكيد.”

تقرير المحامي ماكلارن المنشور الاثنين ، كشف عن وجود تعطي للمنشطات منظم في روسيا باشراف الدولة الروسية ، و هذا ما تفنده موسكو و تعتبره ورقة ضغط أخرى تستخدمها واشنطن في ظل وضع دولي متأزم يكاد يشبه الحرب الباردة.