عاجل

الحكومة الفرنسية تتبنى قانون العمل الجديد المثير للجدل من دون تصويت أعضاء البرلمان، مانويل فالس رئيس الحكومة أكّد على استخدام إجراء دستوري يخول الحكومة صلاحيات تمكنها من تبني المشروع دون اللجوء إلى التصويت.

استعمال هذا الإجراء للمرة الثالثة كان في “المصلحة العامة” على حد تعبير فالس، لكن معارضيه حتى في صفوف الحزب الإشتراكي الحاكم يعتبرونه تعنتا من قبل الحكومة.

القانون الذي أثار سخط النقابات العمالية سيعرض مجددا على مجلس الشيوخ قبل اعتماده نهائيا الخميس من قبل الجمعية الوطنية.