عاجل

تقرأ الآن:

هيلاري كلينتون أول إمرأة تصل إلى الانتخابات الرئاسية


الولايات المتحدة الأمريكية

هيلاري كلينتون أول إمرأة تصل إلى الانتخابات الرئاسية

بعد أن رشح حزب الديموقراطيين وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، نجحت الأخيرة في إحراز العدد الأكبر من أصوات الناخبيين في مؤتمره.

بعد انتخابها كأول إمرأة بمجلس الشيوخ في عام ألفين، طمحت كلينتون أن تصبح أول رئيسة للولايات المتحدة الأمريكية كزوجها السابقة، حيث صرحت:” بفضلكم إتخذنا هذه الخطوة، هذه هي المرة الأولى في تاريخ الولايات المتحدة التي تصل فيها إمرأة من الحزبين الجمهوري أوالديموقراطي إلى رئاسة البلاد”.

في أبريل العام ألفين و اثنى عشر، فاز الرئيس الحالي باراك أوباما في ولاية ماريلاند في مرحلة الانتخابات التمهيدية بعدد ألفين وسبعمائة وثمانية وسبعين من أصوات المندوبيين.

عدد ضخم وغير مألوف من الأصوات إذ صرح أوباما مباشرة بعد فوزه:“أدرك أنني لست مرشحا مثاليا لهذه المهمة، لم أحصل على النسب المعتادة”.

بعد خسارة المرشح عن الحزب الديموقراطي بيرني ساندرز(74 عاما) أمام هيلاري كلينتون، فضل ساندرز توحيد الصفوف عن طريق دعم كلينتون رسميا خلال إجتماع في ثانوية بورتسماوث شمال غرب الولايات المتحدة حيث قال:” سأبذل قصارى جهدي لتكون هيلاري هي رئيسة الولايات المتحدة الأمريكية”.

وتستمر هيلاري مساعيها لحصد العدد الأكبر من الأصوات في جميع أركان البلاد متحديةً بذلك منافسها الأول و الأخير دونالد ترمب حيث صرحت:” يسعى الكليفلاند لترشيح شخص يعتقد أن من أجل الحصول على أصوات الأمركيين من أصل لاتيني في المنطقة يجب أن يتناول الوجبات المكسيكية السريعة”.


كما صرحت مرشحة حزب الديموقراطيين الخميس في تغريدة على تويتر: “نحن نستحق أفضل من ذلك“، وذلك خلال إلقاء خصمها الجمهوري دونالد ترامب خطاب تنصيبه الذي دان فيه أداءها على رأس وزارة الخارجية الاميركية.