عاجل

تقرأ الآن:

بداية المؤتمر العام للحزب الجمهوري في أجواء متوترة


الولايات المتحدة الأمريكية

بداية المؤتمر العام للحزب الجمهوري في أجواء متوترة

المؤتمر العام للحزب الديمقراطي انطلق الإثنين في فيلاديلفيا حيث ستتم تزكية هيلاري كلينتون مرشحة للانتخابات الرئاسية الأمريكية القادمة.

بداية المؤتمر طغى عليها استياء المؤيدين لبيرني ساندرز منافس وزيرة الخارجية السابقة في الانتخابات التمهيدية للديمقراطيين على غرار هذه السيدة التي تقول:“سأحتفظ بحكمي، سأنتظر وأرى كيف ستجري الأمور، التأكيد على ما سأقوم به في غضون ستة أشهر يبدو تهورا بحق وذلك بحكم هذه العملية الانتخابية التي كانت فوضوية برمتها.”

رجل آخر يقول:“أنا أكره القول إنّني مؤيد كامل لبيرني لكن أنا لا أريد ترامب، هذا يعني أنّ هناك موقف يحتم الاختيار”

التوتر ظهر قبل انطلاق المؤتمر بعد نشر موقع ويكيليكس لحوالي عشرين ألف رسالة إلكترونية لعدد من كبار المسؤولين في الحزب تشير إلى جهود داخلية لعرقلة حملة ساندرز الانتخابية، أمر ينفيه برايان فالون، الناطق باسم حملة هيلاري كلينتون الذي صرّح قائلا:“الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي لم تقرر بأفكار عشوائية وتبادلات عبر البريد الإلكتروني من قبل مسؤولي الحزب، لقد تقررت في صناديق الاقتراع من قبل جميع الديمقراطيين والمستقلين الذين شاركوا في الانتخابات التمهيدية وتجمعات الحزب على مدى الأشهر القليلة الماضية”.

تسريبات ويكيليكس أدت إلى انقسام في الحزب الديمقراطي، رئيسته ديبي واسرمان شولتز كانت قد أعلنت الأحد الماضي أنّها ستستقيل من المنصب مع نهاية المؤتمر.

الفضيحة لن تشوه صورة الحزب الدمقراطي على حد تعبير جاي إنسلي، حاكم ولاية واشنطن الذي صرّح ليورونيوز قائلا:“أنا واثق من أنّنا سوف نكون مجموعة موحدة لخوض موعد نوفمبر/ تشرين الثاني، ليس هناك عذر لترك دونالد ترامب تدمير تاريخ الولايات المتحدة باعتبارها منارة للأمل.”

ورغم هذه التسريبات التي كشف عنها إلّا أنّ بيرني ساندرز سيناتور ولاية فيرمونت دعا رسميا الإثنين إلى دعم هيلاري كلينتون والتصويت لصالحها في الانتخابات الرئاسية.

شتيفان غروبو، مراسل يورونيوز من فيلاديلفيا، يقول:“بيرني ساندرز يتواجد الآن في معسكر هيلاري كلينتون، ولكن أشد مؤيديه ليسوا كذلك، البعض منهم يهددون بخوض معركة ميدانية ضد تعيين تيم كين في منصب نائب المرشح الرئاسي، إنّها أمور كثيرة من أجل تحقيق وحدة الحزب.”

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

صاعقة تضرب محطة مترو في شيكاغو