المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تركيا: إغلاق 131 مؤسسة إعلامية في أعقاب محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Kawtar Wakil
تركيا: إغلاق 131 مؤسسة إعلامية في أعقاب محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة

<p>السلطات التركية أصدرت يوم الأربعاء أوامرها باعتقال 47 صحفيا آخرين ضمن حملة واسعة النطاق على المشتبه بأنهم من أنصار رجل الدين فتح الله غولن عقب محاولة الانقلاب الفاشلة على نظام الرئيس التركي رجب طيب إردوغان.</p> <blockquote class="twitter-tweet" data-lang="fr"><p lang="en" dir="ltr">Detention of 47 more journalists ordered, all from closed Gülen-linked Zaman newspaper <a href="https://t.co/xUhOH7Tyd1">https://t.co/xUhOH7Tyd1</a> <a href="https://t.co/INdqEScZwg">pic.twitter.com/INdqEScZwg</a></p>— The Turkish Sun (@theTurkishSun) <a href="https://twitter.com/theTurkishSun/status/758230702622142464">27 juillet 2016</a></blockquote> <script async src="//platform.twitter.com/widgets.js" charset="utf-8"></script> <p>كما أمرت السلطات بإغلاق ثلاث وكالات أنباء و16 قناة تلفزيونية و23 محطة إذاعية و45 صحيفة يومية و 15 مجلة و 29 دار نشر لارتباطها بغولن المقيم في الولايات المتحدة والذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة.</p> <blockquote class="twitter-tweet" data-lang="fr"><p lang="en" dir="ltr">New figures show the extent of Turkey's shutdown of opposition media outlets – one of history's largest <a href="https://twitter.com/hashtag/TurkeyPurge?src=hash">#TurkeyPurge</a> <a href="https://t.co/67ZJz0XdgS">pic.twitter.com/67ZJz0XdgS</a></p>— D8 News (@D8News) <a href="https://twitter.com/D8News/status/758398071080415232">27 juillet 2016</a></blockquote> <script async src="//platform.twitter.com/widgets.js" charset="utf-8"></script> <p>الصحفيون الذين اعتقلوا بينهم كتاب مقالات وعاملون آخرون في صحيفة زمان المعارضة المتوقفة عن الصدور منذ شهر مارس آذار الماضي.</p> <blockquote class="twitter-tweet" data-lang="fr"><p lang="en" dir="ltr">An other dark day for freedom of press in Turkey. Erdogan's regime shot down 45 newspaper inc Zaman and Taraf, 3 news agency, 18 tv stations</p>— Sezai Kalaycı (@KalayciSezai) <a href="https://twitter.com/KalayciSezai/status/758383943284584449">27 juillet 2016</a></blockquote> <script async src="//platform.twitter.com/widgets.js" charset="utf-8"></script> <p>وشملت حملة الاعتقالات الواسعة في جميع أرجاء تركيا كبير مساعدي إردوغان وأفرادا من الشرطة وقضاة وموظفين حكوميين ورجال التعليم. </p> <p>وحسب الجيش التركي بلغ عدد العسكريين المنتمين لحركة غولن الذين شاركوا في محاولة الانقلاب8651 أي ما يمثل 1.5 بالمئة من القوات المسلحة.</p> <p>وأصدرت الحكومة مرسوما بفصل 1684 عسكريا من القوات المسلحة من بينهم 87 جنرالا و 726 ضابطا في القوات البرية و32 أميرالا و 59 ضابطا بحريا و63 ضابط صف في القوات البحرية و 30 جنرالا و 314 ضابط طيار و 117 ضابط صف في القوات الجوية. </p> <p>كما ألقي القبض على ثلاثة أشخاص ممن نفذوا محاولة اغتيال إردوغان، من خلال الهجوم على الفندق الذي كان ينزل فيه في مرمريس ليلة الانقلاب العسكري الفاشل.</p>