عاجل

تقرأ الآن:

تعالت صلوات المسلمين والمسيحين من قلب كنيسة"نوتر دام دو روان"


فرنسا

تعالت صلوات المسلمين والمسيحين من قلب كنيسة"نوتر دام دو روان"

في كنيسة “نوتردام دو روان” تجمع الأحد كاثوليك ومسلمون أمام صورة للكاهن هامل، رسمت بريشة شاب مسلم، للاستماع الى كلمة ألقاها قس الكنيسة وشدد فيها على أن “الأخوة لا تزال قائمة بين الديانتين”.

حوالي مائة مسلم وألفين مسيحي شاركوا في قداس الأحد بالقرب من مدينة “سانت اتيان دو روفريه“، المكان الذي ذبح فيه الكاهن هامل بأيدي جهاديين لم يتجاوزا التاسعة عشر من العمر.

فتاة مسلمة حضرت القداس أجابت بعد سؤالها عن رأيها في حضور المسلمين للقداس:” نعبد نفس الإله الواحد، وهذا بيت من بيوت الله”.

نخبة من العلماء المسلمين حضروا القداس، منهم رئيس مسجد مدينة سانت اتيان دي روفريه السيد محمد كارابيلا، الذي قال:“نريد أن تكون دماء الأب هامل التي سالت هي ما ستوحدنا معا وستزيد من مبادئ الأخوة والمساواة ومن زيادة الروابط بين الطائفتين”.


على الصعيد السياسي كتب رئيس الوزراء “ايمانويل فالس” في مقالة نشرتها صحيفة “لو جورنال دو ديمانش“إن كان الإسلام وجد مكانته في الجمهورية فهناك إذن حاجة ماسة لبناء ميثاق حقيقي مع هذه الديانة التي تعتبر ثاني أكبر الديانات في فرنسا”.

ودعا فالس إلى مراجعة بعض القوانين للحد من التمويل الخارجي” للهيئات الإسلامية”.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

البابا فرنسيس:"اليوم العالمي المقبل للشباب سيكون في بنما"