عاجل

“شهب البرشاويات” ظاهرة تحدث كل سنة في أغسطس عندما تقترب الأرض من مجموعة من الحطام والشظايا الفضائية خلفتها مجرات قديمة. في السنة الجارية، ربما تقترب الأرض من مسار المذنب أكثر من المعتاد ما سيحدث زخات من الشهب التي ستشكل مشهدا رائعا.

شهب البرشاويات هي عبارة عن قطع صغيرة جدا من مجرات “سويفت – تتل” التي تدور حول الشمس كل 133 سنة. كل جولة داخل المجموعة الشمسية يمكن أن تخلف تريليونات من الشظايا في أعقابها. وعندما تتقاطع الأرض مع درب حطام “سويفت – تتل” تقع هذه الحطام والشظايا في المجال الجوي للأرض وتتحول إلى ومضات ضوئية. هذه الشهب تدعى “الشهب البرشاوية” لأنها تبدو وكأنها تتطاير من مجموعة نجوم فرساوس.

No Comment المزيد من