عاجل

روسيا مستعدة لهدنة إنسانية في حلب

أبدت روسيا استعدادها لاعلان هدنة انسانية أسبوعية لمدة ثمان وأربعين ساعة في مدينة حلب لإفساح المجال أمام إيصال المساعدات إلى سكان هذه المدينة التي تشهد معارك طاحنة بين قوات النظام والفصائل المقاتلة.

تقرأ الآن:

روسيا مستعدة لهدنة إنسانية في حلب

حجم النص Aa Aa

روسيا الحليفة التقليدية للنظام السوري تبدي استعدادها لإعلان هدنة انسانية لمدة ثمان وأربعين ساعة اعتبارا من الأسبوع المقبل في حلب فيما دعا الاتحاد الأوربي لوقف فوري للمعارك بين قوات النظام والفصائل المقاتلة في المدينة. الأحياء الشرقية بحلب والمناطق، التي تخضع لسيطرة الفصائل المقاتلة في محافظة إدلب تعرضت لغارات كثيفة.

عشرات الغارات اليومية تشنها الطائرات السورية والروسية على محافظة ادلب وريف حلب الغربي لمنع الفصائل من إرسال تعزيزات إلى مواقعها في جنوب مدينة حلب. فصائل مقاتلة بينها جيش الفتح الذي يضم جبهة فتح الشام أي جبهة النصرة سابقا قبل فك ارتباطها مع تنظيم القاعدة، كانت قد شنت هجوما نهاية تموز-يوليو على جنوب غرب حلب ما مكنها من كسر حصار كانت قوات النظام قد فرضته على الأحياء الشرقية.

روسيا تسعى من خلال هذه الهدنة الإنسانية إلى افساح المجال أمام إيصال المساعدات إلى سكان حلب، وسيتمّ تحديد الموعد والوقت الدقيقين لهذه الهدنة بعد تلقي الأمم المتحدة المعلومات حول تحضير القوافل والضمانات من جانب الشركاء الأميركيين. والمساعدات تتعلق بالأحياء الشرقية في حلب الخاضعة لسيطرة الفصائل والقسم الغربي الخاضع لسيطرة قوات النظام عبر استخدام طريقين مختلفين.

وكان مبعوث الامم المتحدة الخاص الى سوريا ستافان دي ميستورا دعا الى هذه الهدنة الانسانية الاسبوعية لمدة ثمان ,اربعين ساعة في حلب. واعلن عدم تمكن أي قافلة إنسانية من دخول المدن المحاصرة في سوريا منذ شهر بسبب المعارك. دي مستورا رحب بالقرار الروسي، وأكد أنّ الفريق الإنساني للأمم المتحدة مستعد للتحرك لمواجهة هذا التحدي.