مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

محتجون يعبرون عن غضبهم من سياسات الحكومة التركية بعد هجوم غازي عنتاب


تركيا

محتجون يعبرون عن غضبهم من سياسات الحكومة التركية بعد هجوم غازي عنتاب

ALL VIEWS

نقرة للبحث

تظاهر مئات الاتراك في مدينة اسطنبول، للتعبير عن غضبهم من السياسات التي تنتهجها الحكومة، في اعقاب التفجير الانتحاري الذي استهدف حفل زفاف في مدينة غازي عنتاب الحدودية ما أسفر عن مقتل 51 شخصا على الاقل واصابة العشرات.

متظاهر تركي رضوان اوزترك:
“هؤلاء السفاحون هم بدون أدنى شك من نفذوا هجمات سروج وانقرة. إنهم من يستهدفون البلدات الكردية منذ أكثر من عام. الدرس الذي يجب الاستفاده منه هو ان نفهم أن السبيل الوحيد للحؤول دون وقوع هذه المجازر هو تحقيق السلم الاجتماعي.”

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، قال إن طفلا انتحاريا مرتبطا بتنظيم “الدولة الاسلامية” هو منفذ الهجوم الاكثر دموية الذي تشهده تركيا هذا العام.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان:
“الأدلة المبدئية التي جمعتها الشرطة وإدارة المحافظة تشير إلى ان تنظيم “داعش” يقف وراء الهجوم.”

صلاح الدين دميرتاش زعيم حزب الشعوب المؤيد للاكراد، الذي زار اهالي ضحايا الهجوم، طالب الحكومة التركية بالعمل مع حزبه والمعارضة لمحاربة الارهاب ومنع وقوع المزيد من الهجمات.

صلاح الدين دميرتاش:
“إذا أتى طفل إلى غازي عنتاب وفجر نفسه فهذا ليس قرار الطفل ومثل هذه الانشطة لا يستطيع الطفل القيام بها. لا يمكن القيام بمثل تلك العملية دون الحصول على دعم من مخابرات دولة أو منظمة. على الحكومة أن تعمل على حل هذه المشكلة وإلا سترونهم يأتون لتفجير البرلمان.”

وفيما دفن اهالي غازي عنتاب نحو 37 من ضحايا الهجوم الاخير، شهدت بعض عمليات تشييع الجثامين اشتباكات محدودة مع الشرطة بسبب اتهامات الاهالي للسلطات التركية بالتقصير في حمايتهم.

ALL VIEWS

نقرة للبحث

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

الصين

مظاهرة جماهرية في هونغ كونغ للتنديد بمنع مرشحين من المشاركة في الانتخابات التشريعة