عاجل

تقرأ الآن:

المشهد الإعلامي اليوناني وحالة "إعادة التوجه" الجديدة


اليونان

المشهد الإعلامي اليوناني وحالة "إعادة التوجه" الجديدة

المشهد الإعلامي التلفزيوني في اليونان،بصدد المرور بحالة “إعادة توجه“،فبعد 66 ساعة من المزادات السرية ،فازت أربع محطات تلفزيونية خاصة برخصة البث للسنوات العشر القادمة.ابتدأت المزادات يوم الثلاثاء وانتهت الليلة الماضية.التكلفة الإجمالية للمجموعات الأربع التي تعهدت بتوظيف 400 صحفي وتقني: 246 مليون يورو.

وتعتبر هذه الخطوة،مصدرنجاح بالنسبة لحكومة ألكسيس تسيبراس التي تسعى إلى تنظيم القطاع السمعي البصري.

ويقول نيكوس باباس، وزير الدولة اليوناني:
“نحن راضون للغاية وسعداء جدا بعد نتائج هذه المزادات وبشكل خاص أننا تمكنا من بعث رسالة داخل البلاد وخارجها،على حد سواء،تحتاج اليونان، وخاصة بعد الأزمة الاقتصادية،أن تتعافى “

تعتبر هذه الإصلاحات بالنسبة للمسؤولين بمثابة التزام دستوري،وأوروبي،وهي إصلاحات من المتوقع أن تضخ أموالا في خزينة الدولة.حاولت ست قنوات منع الإجراءات بصيغة قانونية لكنها لم تفلح،فالمجموعات تشجب هذه الصيغ التنظيمية لإشارات البث كما هو الحال مع قناة: سكاي تي في .

كوستاس كيمبوروبولوس،ممثلة عن ساكي تيفي:
“لم نشتر ترخيصا ولم نوضع في مقام فيه منافسة جئنا إلى هنا،للتفاوض من أجل دفع فدية بعد أن احتجزنا كرهائن،وذلك بغية الاستمرار في العمل باعتبارنا كوسيلة إعلامية مستقلة كتبت تاريخها،وتواصل فعلا كتابته”.
ميغا تيفي،تعد من بين أكبر المجموعات التلفزيونية الخاصة في البلاد،وهي تملك واحدة من أقدم القنوات الخاصة في البلاد،وتعرف سعة استقبال واسعة النطاق،لكنه تم استثناؤها من المزادات،بسبب ديونها الضخمة التي تثقل كاهلها.
ويقول مدير الأخبار بميغا تشانل(قناة ميغا):
“إن ما يسمى بحملة الحكومة ضد أباطرة الإعلام، إنما هو ذريعة لحكومة السيد تسيبراس،الذي أبان أنه لم يكن قادرا على الوفاء بوعوده الاقتصادية”
أما بالنسبة لحالة المجموعة الإعلامية: ديميرا،والتي يديرها رجل أعمال روسي-يوناني،إيفان سافيديس،فهو يرى أن وجود مقر مجموعته بقبرص هو الذي لم يؤهلهم للظفر بما يطمحون إليه.
ثم إنه في نهاية المطاف،ألفا تي في، وستار وإيبسيلون،هذه المحطات ستتوقف عن البث في غضون ثلاثة أشهر.
ويقول مراسل يورنيوز في أثينا:
“في غضون الأيام الخمسة القادمة سوف تقوم الحكومة اليونانية بالتحقيق في الملفات المالية للمجموعات الأربع الفائزة،وخلال الأسبوعين المقبلين،على الفائزين الأربعة أن يدفعوا ثلث ما عليهم دفعه من المجموع وفي الوقت نفسه،المحاكم اليونانية عليها أن تتخذ قرارا بشأن مصير المجموعات التي تم إبعادها،والتي قامت بالاستئناف،خلال 90 يوما،سيتوقف البث المجاني لأي قناة ما”

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

"جماعة الأحرار" تتبنى هجومين في شمال غرب باكستان