عاجل

تقرأ الآن:

ماريانو راخوي يطلب ثانيةً ثقة البرلمان الإسباني لتشكيل حكومة


إسبانيا

ماريانو راخوي يطلب ثانيةً ثقة البرلمان الإسباني لتشكيل حكومة

يتقدم رئيس الحكومة المؤقتة الإسبانية ماريانو راخوي بمحاولة ثانية، هذا الجمعة، لكسب ثقة البرلمان في تشكيل حكومة. الفشل المتوقع لراخوي في هذه المهمة سيفتح الباب لانتخابات تشريعية ثالثة في إسبانيا.

إذ لايعول رئيس حزب الشعب المحافظ إلا على أصوات حزبه وأصوات حزب سيودادانوس، بزاعمة الليبرالي ألبرت ريفيرا، غير أنها لاتكفيه لنيل ثقة الأغلبية البرلمانية.

الفرصة الأخرى لراخوي في الحصول على الأغلبية البسيطة، تتمثل بامتناع 11 نائباً عن التصويت. لكن من المنتظر أن يحول معارضوه الكثر في البرلمان دون ذلك، وعلى رأسهم الحزب الاشتراكي المنافس التاريخي لحزب الشعب، بالإضافة إلى حزب بوديموس الوافد الجديد إلى السياسة الإسبانية بقيادة بابلو إلغيسياس.

إن خسر راخوي تصويت اليوم سيكون لدى المرشحين الآخرين الفرصة لتشكيل حكومة قبل نهاية تشرين الأول/ أكتوبر، وإلا ستتم الدعوة لانتخابات جديدة في يوم عيد الميلاد المقبل.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

"جماعة الأحرار" تتبنى هجومين في شمال غرب باكستان