عاجل

تقرأ الآن:

مافريك فينالس يتوج بجائزة بريطانيا الكبرى للموتو جي بي


speed

مافريك فينالس يتوج بجائزة بريطانيا الكبرى للموتو جي بي

أهلا ومرحبا بكم في برنامج السرعة سبيد. في منافسات الموتوجي بي سيطر مارك ماركيز تماما على الترتيب العام ولكن المسار شهد الكثير من الإثارة، مع ستة فائزين مختلفين في السباقات الكبرى الست الأخيرة الماضية. هل كان هناك سابع في سيلفرستون؟ لنتابع التفاصيل.

دراج سوزوكي الاسباني مافريك فينالس أحرز المركز الأول في فئة موتو جي بي في جائزة بريطانيا الكبرى، المرحلة الثانية عشرة من بطولة العالم.

السباق توقف قبل انتهاء اللفة الأولى ورفع العلم الأحمر اثر اصطدام بين الاسباني بول اسبارغارو والفرنسي لوريس باز.

واستؤنف السباق بعد عدة دقائق بمشاركة 17 متسابقا بعد انسحاب اسبارغارو وباز.

الاسباني البالغ من العمر 21 عاما حقق فوزه الأول في فئة موتو جي بي، والأول لسوزوكي منذ العام 2007، قاطعا مسافة السباق في زمن 39 دقيقة و 03 ثواني و 559 جزء من الثانية ليصبح سابع دراج على التوالي يحرز المركز الأول في المراحل السبعة الأخيرة. فينالس تقدم على كال كراتشلو أول بريطاني يعتلي منصة التتويج منذ 25 عاما بعد تتويجه بجائزة تشيك الكبرى قبل اسبوعين في برنو.

الايطالي فالنتينو روسي دراج ياماها احتل المركز الثالث أمام الاسباني مارك ماركيز دراج هوندا، متصدر الترتيب العام وبطل العالم عامي 2013 و 2014.

ماركيز حافظ على صدارة الترتيب العام بفارق 50 نقطة عن روسي و64 عن مواطنه خورخي لورنزو بطل العالم في العام الماضي والذي اكتفى بالمركز الثامن هذا الأحد.

سباق جائزة بريطانيا الكبرى الأول جرى في العام 1977 على حلبة سيلفرستون. تم إنشاؤه كبديل لجزيرة مان السياحية التي قاطعها العديد من الدراجين لكونها خطيرة. دعونا نلقي نظرة على السباق الأول.

سباق جائزة بريطانيا الكبرى للدراجات النارية في العام 1977 كان الجولة الثالثة عشر من أصل 13 في الموسم، جرى على حلبة سلفيرستون التاريخية الانجليزية.

فترة مغايرة كان حينها الدراجون يركضون إلى جانب دراجاتهم في خط الانطلاق.

السباق تميز بسقوط البريطاني باري شيين بسبب خلل تقني في دراجته.

الدراج الأمريكي بات هنن توج باللقب في فئة 500 سي سي بينما جاء الدراج الأمريكي ستيف بيكر في المركز الثاني.

كما كان السباق الأخير للإيطالي جياكومو أغوستيني الذي اكتفى بالمركز التاسع.

وفي الفورمولا واحد، القصة ذاتها في كل سباق، منافسة قوية بين الزميلين في فريق مرسيدس نيكو روزبورغ ولويس هاميلتون. تماما كما حصل الأسبوع الماضي في بلجيكا،حيث توج الألماني بالسباق وتصدر الترتيب.

سائق مرسيدس الألماني نيكو روزبرغ توج بسباق جائزة إيطاليا الكبرى لسباقات السيارات فورمولا واحد ليقلص الفارق بينه وبين زميله لويس هاميلتون بطل العالم ومتصدر الترتيب العام إلى نقطتين قبل سبعة سباقات من نهاية الموسم الجاري.

بطل العالم ثلاث مرات احتل المركز الثاني على الرغم من أنه انطلق من الصدارة ليستغل روزبورغ بداية منافسه البطيئة لصالحه.

الألماني سيباستيان فيتل والفنلندي كيمي رايكونن سائقا فيراري احتلا المركزين الثالث والرابع على التوالي.

المركز الخامس كان من نصيب الأسترالي دانييل ريتشياردو سائق ريد بول.

رالي سانتا كروز في بوليفيا تصدر عناوين الصحف العالمية حتى هذا العام. شريط فيديو يظهر الكلب الأكثر حظا بعدما نجا من الموت المحقق أثناء السباق. شكرا لحسن المتابعة نضرب لكم موعدا الأحد المقبل.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

speed

نيكو روزبورغ يتوج بلقب جائزة بلجيكا الكبرى للفورمولا واحد