عاجل

تقرأ الآن:

احتجاجات تطالب بإغلاق مخيم "الغابة" تعطل حركة السير في كاليه


فرنسا

احتجاجات تطالب بإغلاق مخيم "الغابة" تعطل حركة السير في كاليه

بهدف الضغط على الحكومة الفرنسية لتفكيك مخيم “كاليه “ المعروف بمخيم “الغابة” في شمال فرنسا، خرج سائقو الشاحنات وعمال الموانئ والمزارعون والتجار إلى الشوارع وأغلقوا الطرق المؤدية إلى ميناء كاليه وطالبوا بتفكيك هذا المخيم.

تأتي هذه الحركة الإحتجاجية بعد ثلاثة أيام فقط من الزيارة التي أجراها وزير الداخلية برنار كازنوف إلى مدينة كاليه، حيث أكد كازنوف مواصلة عملية تفكيك المخيم و التي بدأت في مارس/أذار الماضي. وقال أحد المتظاهرين :” هل ترون وجهي أنا تعب جدا، لقد نفذت قواي، انا أدير تجارة وعندي 12 موظفا، و لم أعد أتحمل الوضعية.”

وقال محتج أخر:” لقد طفح الكيل، مع وضعية المهاجرين في كاليه، لقد أصبحوا عنيفين جدا، لا ندري كيف تسير الأمور، عندما نغادر منازلنا في الصباح، لا ندري إن كنا سنعود ليلا، فهم يرشقون بالحجارة والعضي المعدنية،انهم يملكون حتى المناجل، عندي ابن يبلغ من العمر خمس سنوات فقط ولا أريد أن يصبح يتيما.”

وتعتبر مظاهرة اليوم والتي إنظمت إليها عمدة كاليه ناتاشا بوشار،أكبر مظاهرة احتجاجية ينظمها السكان المحليون ضد هذا المخيم . عمدة كاليه ناتاشا بوشار:“في فرنسا اليوم القانون لا يسمح بإيقاف المهاجرين، و المهربين و انصار منظمة “بلا حدود“، “ نو بوردر” ولا حتى اتخاذ اجراءات جزائية ضدهم.” ويترصد الألاف من الأشخاص الفارين من الحروب و الفقر في هذا المخيم الذي يضم حوالى سبعة ألاف مهاجر، فرصة الوصول إلى بريطانيا عبر المانش عن طريق العربات المتجهة إلى هناك بالعبارات أوعبر السكك الحديد أو الشاحنات.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

إسبانيا: إجلاء أكثر من ألف شخص اثر حريق هائل