عاجل

تسعة أشخاص على الأقل قتلوا فيما جرح حوالي عشرين آخرين، اثر انفجار بواسطة سيارة مفخخة قرب مستشفى في حي الكرادة وسط العاصمة العراقية بغداد، وتبنى تنظيم داعش الهجوم

ووقع الانفجار في مكان قريب من موقع التفجير الذي أدى إلى مقتل أكثر من ثلاثمائة شخص في شهر تموز/يوليو الماضي، وهو انفجار يعد الأسوأ من نوعه الذي يستهدف العاصمة العراقية، منذ الغزو الأمريكي للعراق قبل ثلاث عشرة سنة

ووقع الانفجار قرب مستشفى في منطقة تجارية، حيث ألحقت أضرار مادية أيضا بعديد المحلات التجارية. وتتوقع مصادر رسمية أن ترتفع حصيلة عدد الضحايا