عاجل

تقرأ الآن:

زاهر بيراوي ليورونيوز:سفن النساء إلى غزة، تحمل معها رسالة الحب والسلام


العالم

زاهر بيراوي ليورونيوز:سفن النساء إلى غزة، تحمل معها رسالة الحب والسلام

ALL VIEWS

نقرة للبحث

لا تزال الاستعدادات جارية على قدم و ساق، لانطلاق السفن النسائية لكسر الحصار عن غزة، حيث تأكدت مشاركة حوالي ٣٠ من الناشطات والشخصيات النسوية المرموقة في مجتمعاتهن من حوالي ٢٠ دولة على من السفينتين “أمل” و “زيتونة” اللتين ستبحران من ميناء برشلونة في إسبانيا، وستتوقفان في ميناءين أوروبيين قبل التوجه جنوب شرق المتوسط باتجاه غزة.

زاهر بيراوي:سفن النساء تحمل معها رسالة الحب والسلام والتضامن مع الشعب الفلسطيني

استكمال الاستعدادات لانطلاق السفن النسائية لكسر الحصار عن غزة

وتأتي هذه المحاولة النسوية لكسر الحصار عن غزة كجزء من جهود تحالف أسطول الحرية الذي نظم أغلب محاولات كسر الحصار البحري عن غزة، بما فيها الأسطول الأول بقيادة السفينة التركية “مافي مرمرة” عام ٢٠١٠ والذي انتهى بمأساة. وتتميز هذه المحاولة بان جميع المشاركات فيها من النساء، بما في ذلك القبطان والمساعدين وطاقم الاعلام والإدارة.

زاهر بيراوي:نساء العالم لا يقل قلقها واهتمامها بالوضع المأساوي في غزة عن الرجال

و في بيان من اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة بخصوص اطلاق السفن النسائية لكسر الحصار استلمت يورونيوز نسخة منه،أوضح المنظمون أن” هذه المحاولة رسالة الإصرار والتحدي لهذا الحصار الظالم، كما تحمل معها رسالة الحب والسلام والتضامن مع الشعب الفلسطيني في كل الأراضي المحتلة وخاصة مع الاهل في قطاع غزة”

شخصيات نسوية عالمية وناشطات من عدة دول تبحرن منتصف الشهر الجاري من برشلونة الى غزة

وقال زاهر بيراوي – رئيس اللجنة الدولية لكسر الحصار ، العضو المؤسس في اسطول الحرية “ إن نساء العالم لا يقل قلقها واهتمامها بالوضع المأساوي في غزة عن الرجال، بل إن النساء في حملات التضامن وكل حرائر العالم لديها اصرار كبير على المساهمة الجادة في كسر الحصار وانهاء معاناة الرجال والنساء والأطفال في قطاع غزة”.
زاهر بيراوي: التاريخ سيسجل لهؤلاء النسوة شرف المحاولة

وأضاف “انه في حال اعتراض السفن النسائية من قبل جيش الاحتلال الاسرائيلي وعدم تمكنها من الوصول لغزة فانه يكفي المشاركات فيها بان التاريخ سيسجل لهؤلاء النسوة شرف المحاولة وإقامة الحجة على المتفرجين سواء من الرجال او النساء”.

  • برلمانيتان واعلامية بارزة وناشطة فلسطينية ضمن الوفد العربي في أسطول الحرية النسوي الى غزة*

الناشطة غادة بطاح-عضو اللجنة الدولية لكسر الحصار والناطقة باسمها أكدت ليورونيوز بان برلمانيتين من تونس والجزاير،، واعلامية عربية بارزة ستكون ضمن الوفد النسوي العربي المشارك على هاتين السفينتين بالإضافة إلى الناشطة الفلسطينية علا عابد من الأردن.

وقالت بطاح “ إن سفينتي أمل وزيتونة ستحملان رسائل أمل وإصرار وتحدي للعالم بشكل عام و للغزاويين على وجه التحديد …اذ تأمل الناشطات المشاركات في السفن الوصول إلى شواطئ غزة وكسر هذا الحصار … لتقوم كل واحدة منهن بعد ذلك بنقل جزء من مأساة أهل غزة … والأوضاع المعيشية الصعبة التي يعانون منها منذ وقت طويل إلى العالم … أملاً في إيقاظ الضمائر النائمة للعمل بشكل جاد لإنهاء هذا الحصار الظالم بشكل نهائي”.

ALL VIEWS

نقرة للبحث
المقال المقبل

العالم

حرب كلامية بين طهران والرياض