عاجل

تقرأ الآن:

قطاع التعدين في طريقه للازدهار بمدغشقر


target

قطاع التعدين في طريقه للازدهار بمدغشقر

هذا الأسبوع ننقلكم إلى مدغشقر تحديدا إلى فور دوفان في الجنوب الشرقي للبلاد حيث سنكتشف موقع منجم هائل بمتد على مسافة 2800 هكتار.
يتم استغلاله منذ ست سنوات من قبل عملاق عالمي في القطاع و يمثل استثمارا يقدر ب 800 مليون دولار .

جون باسكال، مختص في الجيولوجيا:

هنا ننتج خام الإلمينيت وهو معدن من التيتانيوم . والتيتانيوم يساعد في انتاج الخضاب الأبيض للصبغات مثلا كصباغة الأوراق وايضا انتاج التيتانيوم المعدني الذي يستخدم فيما بعد في صناعة الطيران “.

المصنع يستخرج سنويا أطنانا من الإلمينيت، ما ساهم في تعديل الواقع الإقتصادي للمنطقة

رئيس المنجم، فرانجا راكوتومالالا:

على سبيل المثال: الأمن العام والتعليم والصحة والتكوين المهني والترويج للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة لضمان أن يتم تكبير المشروع محليا “.

لكن مؤسسات أخرى أنشأت في المنطقة. المنجم لوحده يوظف الآلاف، القائمون عليه قاموا بتشييد طريق جديدة وميناء لاستقبال البواخر.

يورونيوز:

“ هذا المشروع هو طريقة فريدة من نوعها في تصميم موقع منجم . هنا وفي قلب الموقع يوجد 230 هكتارا من الغابات التي هي محمية وهناك حاضنة توفر إعادة التأهيل واستعادة تدريجية للموقع بأكمله “.

التزام بيئي قوي وحيوي لتنفيذ مثل هذه المشاريع في مدغشقر. فقطاع التعدين يعتبر أحد المقومات الأساسية للتنمية في البلاد. نجاح فور دوفان اعقبه اقامة مشاريع ضخمة متعلقة بالنيكل والكوبالت.

وزير الطاقة والمناجم:

لدينا احتياطي للبوكسيت يقدر بمئة مليون طن. هناك أيضا الحديد الذي يصل إلى 600 مليون طن . كل هذه الاحتياطات تم التأكد منها “.

هذا دون الحديث عن الذهب والأحجار الكريمة وهو ماسيسمح بتطوير محيط الأعمال.

رئيس المنجم، فرانجا راكوتومالالا:

“ نحن في منافسة مع عدة بلدان في إفريقيا وآسيا ومناطق أخرى . لذلك يجب أن يكون لدينا إطار للمنافسة لجذب المستثمرين وهنا اركز على الجادين الذي يريدون العمل على المدى الطويل “.

هي الفكرة إذن فالحكومة تريد وضع قوانين خاصة جد صارمة في ما يتعلق بقطاع التعدين على المستويين المالي والضريبي.

وزير الطاقة والمناجم:

“ لا يجب الخلط بين السرعة والتسرع . يجب معالجة كل الاقتراحات بطريقة تجعل قانون التعدين لا يساهم فقط في تنمية البلد، ولكن ليستمر العمل بهذا القانون أطول مدة ممكنة “.

الاهداف هنا متعددة وتتعلق بجذب المستثمرين، كما يمكنهم استغلال التنمية في البلاد دون نسيان احترام البيئة.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

target

مشروع لتوسيع ميناء "مدغشقر" الدولي