عاجل

معارك متعددة الأطراف في سوريا في انتظار لقاء كيري ولافروف

معارك متعددة الأطراف في سوريا في انتظار لقاء كيري ولافروف الجمعة الذي يُنتظَر منه التوصل إلى هدنة تُفضي إلى تسوية شاملة للتراجيديا السورية.

تقرأ الآن:

معارك متعددة الأطراف في سوريا في انتظار لقاء كيري ولافروف

حجم النص Aa Aa

دبابات تركية في أقصى شمال سوريا تعرضت الخميس لقصف صاروخي من مواقع تابعة للتنظيم المسلَّح المسمى “الدولة الإسلامية“، حسب مصادر من هذا التنظيم، مما أدى إلى تدمير عدد من الآليات.
وفي حلب، المعارك متواصلة حيث قُتل في جنوب غربها أبو هاجر الحمصي، القائد العام للتنظيم المسلح المسمى “جبهة فتح الشام“، وأبو مسلم الشامي أحد معاونيه بقصف جوي لطائرة لم يثبت بدقة إلى أية جهة تنتمي. القصف استهدف اجتماعًا ضم قياديي التنظيم يقول أحد مصادره على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي.

التنظيم المسمَّى “جبهة فتح الشام” يسيطر على محافظة إدلب ويخوض المعارك الجارية في حلب ضد القوات النظامية.

في هذه الأثناء، تتحرك الجهود الدبلوماسية الأمريكية الروسية مجددا في مدينة جنيف السويسرية حيث يلتقي وزيرا الخارجية الروسي والأمريكي سيرغي لافروف وجون كيري في محاولة للتوصل إلى هدنة وإيجاد مخرج من الحرب التراجيدية التي تدور على الأرض السورية، وذلك بعد اجتماع لافروف الخميس ليلا لنحو ساعة مع المبعوث الأممي المكلَّف بملف الأزمة في سوريا ستافان دي ميستورا.

واشنطن استبقت لقاء كيري بلافرورف في جنيف بالإعلان أنها لن تقبل بتسوية في سوريا تتعارض مع مصالحها.