عاجل

تقرأ الآن:

البرازيل : المسؤول الأكبر عن ألية إقالة ديلما روسيف يخسر مقعده في البرلمان


البرازيل

البرازيل : المسؤول الأكبر عن ألية إقالة ديلما روسيف يخسر مقعده في البرلمان

صوت مجلس النواب البرازيلي، أمس الإثنين، على إقالة الرئيس السابق لمجلس النواب ادواردو كونيا لنفيه امتلاكه حسابات مصرفية في الخارج ويعرف كونيا بمهندس الية إقالة الرئيسة ديلما روسيف.

وقد صوت 450 نائبا من أصل 470 حضروا جلسة التصويت لصالح الإقالة مقابل 10 صوتوا ضد القرار فيما امتنع 9 عن التصويت، إلى جانب عدم تصويت رئيس المجلس.

وعن خسارته لمقعده في البرلمان قال ادواردو كونيا:“من خلال خسارتي لولايتي،أنا أدفع الثمن لأنني قُدت إقالة ديلما روسيف، لكن لا يمكن لأي أحد أن يأخذ شعبيتي مني وهذا هو الثمن الذي دفعته لتحرير البرازيل من حزب العمال، هذه هي الحقيقة الكبيرة، إنها الحقيقة الكبيرة.”

وقال ايفان فالينتي، النائب عن الحزب الديمقراطي الاشتراكي البرازيلي:” ادواردو كونيا ضالع في الفساد، ويستحق أن يكون خارج البرلمان، وذلك لإحكام العدالة المناهضة للإفلات، وإحياءا لذكرى 17 أبريل من هذا العام، تاريخ بداية التصويت ضد ديلما روسيف، ولذلك المشهد المؤسف، أود أن اصرخ هنا، كونيا إرحل كونيا إرحل.”

وينتمي كونيا المشرع المحافظ والبالغ من العمر 58 عاما إلى الجناح الانجيلي اليميني في مجلس النواب، وكان قد استقال من منصبه رئيسا للمجلس في تموز/يوليو الماضي وسط عاصفة اتهامات بالفساد مرتبطة بشركة النفط الحكومية العملاقة بتروبراس.

وكانت مهام كونيا كرئيس لمجلس النواب قد علقت من قبل قاضي في المحكمة العليا في ايار/مايو الماضي، بعد أقل من شهر على تصويت النواب لبدء اجراءات الإقالة في حق الرئيسة ديلما روسيف و التي أقيلت من منصبها نهائيا في 31 أغسطس /اب الماضي من قبل مجلس الشيوخ.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

مصنع تعدين وراء إحمرار نهر في سيبيريا