مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

أحدث التقنيات من أجل نسخة طبق الأصل من كهف لاسكو


تكنولوجيا

أحدث التقنيات من أجل نسخة طبق الأصل من كهف لاسكو

كهف لاسكو في منطقة دوردوني الفرنسية، هو واحد من أشهر كهوف عصور ما قبل التاريخ، لما يزخر به من رسوم وصور جدارية ونقوش تعود إلى العصر الحجري القديم.
الكهف اكتشف في أربعينات القرن الماضي وأغلق منذ الثمانينات بهدف حمايته، بعد أن أصيبت صوره بالعفن.
لكن في ديسمبر المقبل، سيتم افتتاح نسخة طبق الأصل من كهف لاسكو على بعد حوالي كيلومترين منه.
باستخدام أحدث التقنيات والأدوات، يعمل فريق كامل من الفنانين والباحثين على استنساخ جداريات الكهف بكل أمانة.

تقول دلفين ربات، مصممة فنية:“نحن نسعى إلى أن تكون الصورة في المكان الذي أردناه بالضبط. هذه النماذج صممت للتحقق من موقع عرض الصور. “

سيتم أيضا عرض فيلم بتقنية الأبعاد الثلاثية، حول الحياة النباتية والحيوانية خلال العصر الجليدي والذي يعمل على انجازه أحد استوديوهات الرسوم المتحركة في فرنسا.

يقول مهدي علوي، مدير استوديو للرسوم المتحركة:“مجموعة من الباحثين أطروا هذا العمل وقمنا بتصحيح بعض التفاصيل، بالتعاون مع الخبراء، عملنا يعكس المشهد الحقيقي في ذلك الوقت.”

تقنية الواقع الإفتراضي، ستمكن أيضا الزوار من القيام بجولة فردية داخل الكهف، بفضل نظارات خاصة كما هو الحال في ألعاب الفيديو.

http://www.projet-lascaux.com/fr/lascaux-3d-le-monde-de-l-art-rupestre
فريق العمل، سيقدم أيضا للجمهور نسخة لصورة الإنسان الوحيد، التي عثر عليها في الكهف وهي صورة رجل برأس عصفور.

اختيار المحرر

المقال المقبل

تكنولوجيا

مشروع لحماية النمورالثلجية من الإنقراض في أفغانستان