عاجل

في اليوم العالمي للسياحة: بودابست وجهة سياحية للاجانب وابناء البلد

“السياحة للجميع” هو عنوان اليوم العالمي للسياحة الذي بادرت به المنظمة الدولية للسياحة التابعة للامم المتحدة وحددته في 27 من ايلول/سبتمبر من كل عام.

تقرأ الآن:

في اليوم العالمي للسياحة: بودابست وجهة سياحية للاجانب وابناء البلد

حجم النص Aa Aa

“السياحة للجميع” هو عنوان اليوم العالمي للسياحة الذي بادرت به المنظمة الدولية للسياحة التابعة للامم المتحدة وحددته في 27 من ايلول/سبتمبر من كل عام.

في هذه المناسبة جالت “يورونيوز” في شوارع العاصمة المجرية بودابست، فهي الوجهة الاساسية للسياحة في هذا البلد.

وتقول مديرة مركز المهرجانات والسياحة في بودابست تيودورا بانه “بين الشهرين الاول والسابع من2016، بودابيست قامت بدورها كوجهة بشكل جيد. هناك تغيير بسيط مقارنة مع العام الماضي بسبب الجو السياسي العالمي المتشنج”.

السياحة في بودابست زهيدة الثمن بمعدل خمسين يورو في اليوم، كما اشارت دراسة اقامتها شركة هوبا السياحية. وقد سجلت ازدياداً بعدد السياح وصلت نسبته الى 19% في الربع الاول من عام 2015 كما ورد في تقرير لمنظمة السياحة العالمية.

لتوفير الامن والسلامة للمواطنين والسياح وافق البرلمان المجري على خطة لمحاربة الارهاب وتتضمن كما قال المستشار الامني لرئيس الوزراء “ رفع عدد رجال الشرطة في الشوارع، واقام مركزاً لتحليل المعلومات في مجال مكافحة الارهاب، وسوف يتم نشر الجيش في الشوارع لمحاربة الارهاب. اذا نحن نقوم بكل شيء لتبقى المجر آمنة”.

قطاع السياحة يتطلب زيادة في عدد الوظائف المناسبة له خاصة في مجال الفندقية وقد وصلت الى12%.

وقد تحدثت احدى السائحات “جئت من تايوان كي اتعرف على البلد. هذا المكان تحدث اصدقائي عنه بعد ان زاروه وقالوا إن الطعام فيه جيد ولذيذ، لذلك جئت انا ايضاً”.

في النصف الاول من العام الجاري وصل عدد السياح الى مليون وثمانمئة الف شخص. لقد زاد عددهم قياساً للعام الماضي بنسبة 4%.

اما بياتريكس اسبوث مراسلة “يورونيوز” في بودابست فتطلعنا مشيرة الى ان “هذا العام، هناك تغيير بسيط بين زائري بودابست. عدد السياح الاجانب نما بشكل طفيف، من بينهم الاسيويون الذين ارتفعت اعدادهم بشكل كبير. ومقابل ذلك عدد السياح من ابناء البلد الذين زاروا العاصمة المجرية نما بنسبة 13%”.