عاجل

تقرأ الآن:

مناظرة كلينتون/تْرامبْ بأعين طلاب جامعة واشنطن الكاثوليكية


الولايات المتحدة الأمريكية

مناظرة كلينتون/تْرامبْ بأعين طلاب جامعة واشنطن الكاثوليكية

المناظرة التي جمعت أمس الاثنين المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب ومنافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون تابعتْها مجموعة من طلاب الجامعة الكاثوليكية في أمريكا في العاصمة واشنطن برفقة مراسل يورونيوز في عين المكان شتيفان غْروْبي الذي جمَع انطباعاتهم بعد انتهاء هذه المناظرة الرئاسية الأولى قبل أسابيع من انطلاق الانتخابات.

أحد الطلاب قال:

“أنا أعتقد بشكل قاطع أن هيلاري كانت المتنصِرة في هذه المناظرة. قد تتغيَّر الأمور في المناظرة المقبلة برأيي، لأن تْرامبْ سيُضطر إلى التحضير لها قليلا ، لأن من الواضح أن هيلاري حضَّرتْ نفسها للمناظرة وهو لم يفعل”.

وأضافت طالبة بالقول:

“لقد حاول، دون لَبس، أن يكون متعجرفا ودون أدب، إطلاقًا، خلال المناظرة، وهو ما لم أتوقّعْهُ منه. كلما نظرتُ إليه واستمعتُ إليه أعيد التفكير في كل التعاليق التي صدرت عنه حول المرأة خلال السنوات الماضية”.

طالب ثالث يقول:

“عندما كانت هيلاري كلينتوت تتحدث عن الضرائب الفيدرالية التي لم يدفعْها تْرامبْ، أعتقد أن قيمتَها ستُّمائةٌ وخمسون مليون دولار، وقال إنها الأعمال، برأيي هذا مضر له ويجعله يظهر كرجل أعمال من النوع الذي يكرههم جيلي، أيْ نموذج الرجل الجشع في مكتبه داخل ناطحة سحاب”.

مراسل يورونيوز أضاف من جهته قائلا:

“إلى حد الآن، هيلاري كلينتون كان ينقصها دعم الشباب للاحتفاظ بتقدمها مثلما كان أوباما في حملته. لكن في هذه المناظرة، واضح أنها حسَّنت صورتَها لدى الشباب. وقد تكون خطوةً نحو الفوز”.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

المعارضة الفنزويلية تدعو إلى احتجاج وطني للمطالبة باستفتاء حول مادورو