عاجل

تقرأ الآن:

الحكومة المجرية تدعم الطاقة النظيفة


اقتصاد

الحكومة المجرية تدعم الطاقة النظيفة

مصابيح ولوحات سيارات خضراء اللون هي العلامة المميزة للسيارات الكهربائية في شوارع المجر.

بعد فرض ضريبة باهظة على استخدام الطاقة النظيفة في المجر، أعلنت وزارة الاقتصاد دعم شراء السيارات الكهربائية، إذ تم تخصيص ستة ملايين وخمسمائة ألف يورو هذا العام لدعم الفكرة.

الهدف هو وصول ما يقرب من ثلاثين سيارة نظيفة، منعدمة الانبعاثات المضرة، إلى الأسواق المجرية بحلول عام ألفين وعشرين.
المسؤول عن قطاع التطوير الاقتصادي في المجر قال:” ما نريد تحقيقه هو استخدام هذا التمويل الضخم لضخ أكبر عدد ممكن من السيارات النظيفة في الشوارع المجرية”.

مراسلة يورونيوز في بودابست بياتريس أسبوا قالت:” تهدف الحكومة المجرية إلى إنشاء ثلاثة آلاف محطة لشحن السيارات الكهربائية، من أجل نشر الفكرة ولكن من الناحية الأخرى سترتفع الضرائب البيئية وهي الضرائب الخاصة باستخدام الألواح الشمسية، من أجل السعي لبناء بيئة صناعية نظيفة”.

وقد تم بالفعل بناء العديد من المراوح الهوائية العملاقة لتوليد الطاقة النظيفة، ولكن لم يطبق الأمر بعد على جميع المدن المجرية، في الخريطة الماثلة أمامكم في الصورة، تشيرالنقاط السوداء إلى المناطق التي تم فيها بالفعل بناء المراوح الهوائية.

السيدة أورسولاي فولوب،المديرة الفنية لما يسمى بEnergyclub
أو نادي الطاقة تقول:” اتفقت المجر أنه بحلول عام ألفين و عشرين، ستصبح ثلاثة عشر في المائة من الطاقة المستهلكة آتية من الطاقة المتجددة النظيفة. عشرة في المائة من الطاقة المستهلكة اليوم هي من الطاقة النظيفة ولكن يجب التوضيح أنها الطاقة النابعة من حرق الأخشاب، هذه ليست الوسيلة الأمثل للحفاظ على البيئة وهي أيضا وسيلة قديمة”.

وزير الاقتصاد المجري كان قد صرح في وقت سابق أنه مع انتشار السيارات الإلكترونية والتقنيات الصديقة للبيئة، يمكن أن تكون المجر جزءا من المعركة ضد التغير المناخي وفي الوقت نفسه يمكن تعزيز الاقتصاد وخلق فرص عمل جديدة.

من الملفت أن الحكومة المجرية كانت قد فرضت ضريبة بيئية على المواطنين في يناير كانون الثاني لعام ألفين وخمسة عشر.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

اقتصاد

قلق بين الشركات الصانعة للسيارات بعد قرار بريطانيا بالخروج من الاتحاد الأوروبي