عاجل

تقرأ الآن:

"الهند في يوم"، صورة سينمائية تتغني بالهند الحديثة


سينما

"الهند في يوم"، صورة سينمائية تتغني بالهند الحديثة

In partnership with

“الهند في يوم“، هو شكل جديد من الأفلام السينمائية، التي تعتمد على لقطات مصورة، التقطها ملايين الأشخاص في الهند، في يوم واحد وهو العاشر من اكتوبر 2015 وذلك ضمن مبادرة تدعمها شركة غوغل.
هذا الفيلم هو في الواقع، الجزء السادس من سلسلة “في يوم” لمنتجها ريدلي سكوت.
مخرجه الهندي ريتشي ميهتا استطاع ، بناء صورة سينمائية تتغنى بالهند الحديثة.

يقول المخرج ريتشي ميهتا: “من الأشياء المثيرة للإهتمام في هذا الفيلم، هو أن لا أحد من الأشخاص الذين نصنفهم ضمن الطبقة الغنية قدم لقطات لهذا الفيلم، معظم اللقطات كان مصدرها الطبقة الوسطى والطبقة الفقيرة والطبقة العاملة. عندما نظرت إلى آلاف الطلبات المتعلقة باستخدام اللقطات في الفيلم، فكرت في خطرتعميم فكرة ما وإمكانية تقديم شيء جديد.”

“الهند في يوم“، يتناول قضايا عديدة الجنس والدين والعائلة والأمومة ويعرض لنا أيضا، تطلعات عديد المواطنين في الهند.

يضيف المخرج ريتشي ميهتا:“الشيء الذي أدهشني كثيرا، هو روح الدعابة. الناس كانوا يتحدثون عن قضايا شائكة حقا وعن أحداث مأساوية، لكن روح الفكاهة التي ترافق كل ذلك، كان أمرا استثنائيا حقا.”

فيلم “الهند في يوم“، يعرض حاليا في قاعات السينما الهندية، قبل أن يبث لاحقا على موقع يوتيوب.

اختيار المحرر

المقال المقبل

سينما

"بلح البحر الاسكتلندي"، كوميديا رومانسية لتالولا رايلي