عاجل

تقرأ الآن:

قوميون روس يخربون صوراً فوتوغرافية داخل معرض بموسكو


روسيا

قوميون روس يخربون صوراً فوتوغرافية داخل معرض بموسكو

قامت مجموعة من القوميين الروس بإتلاف صور داخل معرض للتصوير الضوئي، إذ تظهر اللوحات جنوداً أوكرانيين في ساحة المعركة بمواجهة القوات الانفصالية المولية لروسيا.

المقتحمون الذين يعرفون عن أنفسهن بـ “مدافعي منطقة دونباس“، أحدثوا أضراراً في المعرض أجبرت “مركز ساخاروف“، على إغلاق صالة العرض بشكل مؤقت.

أحد أعضاء المجموعة المشاركة في عملية التخريب قال : “أود أن أقدم إلى مدير المعرض دماء الأطفال التي تهرق في دونباس، ليرى الأمور بشكل موضوعي. فهؤلاء الجنود الأوكرانيون المعروضون هنا، يقتلون الأطفال.

الحركة تزعمها نائب عن أحد أحياء موسكو، وقد أحضر سائلاً أحمر في وعاء زجاجي، قال إنه رمز لدماء الأطفال التي تنزف في شرق أوكرانيا.

المصور الأوكراني سيرغي لويكو الذي يعيش في موسكو منذ عشرات الأعوام، وغطى نزاعات في كثير من بلدان العالم، أظهر تخوف من الاستقطاب المتزايد في الشارع الروسي.

المصور الأوكراني سيرغي لويكو : “لماذا كل هذا الغضب والهستيريا؟ إن كنت تريد فعلاً إظهار جانب آخر ماعليك إلا تنظيم معرض مواز.”

الفنان قال إن الحادث لم يفاجئه، مشيراً إلى أنه قد يسهم في التعريف أكثر بأعماله الفوتوغرافية.

في الأسبوع الماضي شهدت موسكو حدثاً مشابهاً، عندما اقتحم قوميون روس معرضاً لمصور أميركي في العاصمة موسكو بدعوة أنه يشجع على عري الأطفال.

ALL VIEWS

نقرة للبحث